أخبارسلايدر الرئيسيةنفط

شركات تكرير النفط في كوريا قد تشهد أكبر عجز بنهاية 2020

أثّرت تداعيات جائحة كورونا بشكل ملحوظ في القطاع النفطي، ومن ثمّ الشركات العاملة فيه، بعد تراجع الطلب العالمي علي النفط.

ومن المتوقّع أن تسجّل شركات تكرير النفط الكبرى في كوريا الجنوبية أكبر عجز، هذا العام، بسبب تداعيات وباء كورونا.

جاء ذلك وفق شبكة "كيه.بي.إس.وورلد" الإذاعية الكورية الجنوبية، اليوم الأحد.

وبلغ إجمالي العجز في شركات "إس.كيه إنوفيشن" و"جي.إس كالتيكس" و"إس-أويل" و"هيونداي أويلبنك" 4.8 تريليون وون، بنهاية الربع الثالث من العام.

وكانت شركة "إس كيه إنوفيشن" الأسوأ تضرّرًا، حيث تكبّدت عجزا بلغ 2.24 تريليون وون، أعقبتها شركة "إس-أويل" بـ1.18 تريليون وون.

وتواجه شركات تكرير النفط أزمة خطيرة، حيث أدّى الوباء إلى انخفاض الطلب على النفط في مختلف أنحاء العالم.

وفي ظلّ أجواء قاتمة، شغّلت المصانع التابعة للشركات الأربع 71.6% من قدرتها الاستيعابية، بانخفاض عن 83.8، في يناير/كانون الثاني الماضي.

الوسوم
النفطتكريرتكرير النفطخسائرشركاتكوريا الجنوبية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى