أخبار النفطسلايدر الرئيسيةغاز

1.9 مليار دولار استثمارات مصنع سيمبرا لتصدير الغاز المسال

الشركة تسعى للحصول على تصريح البناء من المكسيك

ترجمة: أحمد صقر

تسعى شركة الطاقة الأميركية سيمبرا، إلى الحصول على تصريح من المكسيك، لتدشين مصنع تصدير الغاز المسال في كوستا أزول، بتكلفة تقديرية تصل إلى نحو 1.9 مليار دولار.

وقالت الشركة في بيان، اليوم الخميس، إن المصنع المقترح تنفيذه، لديه اتّفاقيات لمدّة 20 عامًا، لبيع قرابة 2.5 مليون طنّ سنويًا من الغاز المسال، أي ما يعادل نحو 300 مليون قدم مكعّبة يوميًا من الغاز الطبيعي، خلال المرحلة الأولى من المشروع.

ووفقًا لرويترز، فإن موقع المصنع سيكون على ساحل المحيط الهادي في كوستا أزول، ويمنح الشركة ميزة منافسة مصانع تصدير ساحل الخليج الأميركي، لأنّها أقرب إلى الأسواق الآسيوية المتنامية، والتي اعتادت أن تشحن الغاز المسال إلى آسيا عبر قناة بنما.

يأتي ذلك في ظلّ ارتفاع الطلب الاستثماري على الغاز المسال، لعدّة سنوات بسبب الاستهلاك الكثيف في الغالب من الدول الآسيوية لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة وتنويع مصادر الوقود بعيدًا عن الفحم، باتّجاه غاز أنظف ومصادر متجدّدة.

وتراجعت شركات النفط والغاز في جميع أنحاء العالم عن قرارات بناء محطّات جديدة للغاز المسال، بعد أن تسبّب فيروس كورونا في انهيار الطلب العالمي على الطاقة، وانخفاض الأسعار، منذ بداية 2020.

وفي سياق متّصل، قال عشرات من مطوّري الغاز الطبيعي في أميركا الشمالية، إنّهم يخطّطون لاتّخاذ قرارات استثمارية نهائية لبناء مشروعات، بحلول نهاية هذا العام.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى