نفطأخبار النفطرئيسية

حادث يجبر إكسون موبيل على تعليق نشاط أحد مواقعها النفطية في تكساس

أسفر عن مصرع عامل في أثناء إجراء صيانة

حياة حسين

علّقت شركة إكسون موبيل الأميركية نشاطها في أحد مواقع الحفر لإنتاج النفط بولاية تكساس مؤقتًا، عقب مصرع عامل، حسبما ذكرت وكالة رويترز أمس الموافق 23 سبتمبر/أيلول (2022)

ولقي العامل مصرعه في أثناء إجراء عمليات صيانة في أحد المواقع النفطية التابعة للشركة في شرق ولاية تكساس الأميركية، خلال هذا الأسبوع.

وتُعَد حادث مصرع العامل هو الثاني من نوعه، خلال العام الجاري (2022) في مواقع عملاق النفط والغاز إكسون موبيل في حقول تكساس، وفق ما اطلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة.

تحقيق في الحادث

إكسون موبيل
مكان الحادث الذي أسفر عن مصرع العامل - الصورة من "زهل آند أسوشياتس"

قال مكتب شرطة هاريسون في أميركا، إن إدارة السلامة والصحة تحقّق في ملابسات مصرع عامل في إحدى مناطق الحفر للبحث عن النفط في ولاية تكساس وتتبع شركة إكسون موبيل، وذلك يوم الثلاثاء الماضي 20 سبتمبر/أيلول.

وأضاف مكتب الشرطة أن اسم العامل الذي لقي مصرعه لم يُعلن، إذ إنه لقي مصرعه بسبب حادث في الموقع، وكان يعمل في شركة "آكسيس إنرجي سرفيس".

وقالت المتحدثة باسم شركتي إكسون موبيل وآكسيس إنرجي سيرفيس، ميغان ماكدونالد، في بيان: "قلوبنا مع عائلة العامل وأصدقائه وزملائه الذي لقي مصرعه في هذا الموقف الصعب"، ورفضت الإدلاء بمزيد من التصريحات.

سحق عاملة

في مطلع العام الجاري (2022)، لقيت عاملة تدعى باميلا بليل، 49 عامًا، مصرعها في حادث وقع بأحد مواقع حفر وإنتاج النفط؛ تابعة للشركة الأميركية، في غرب ولاية تكساس.

وسُحقت العاملة التابعة لشركة "ليبرتي إنرجي" بين قطعتين من المعدات خلال عملها بمنطقة مارتين، وفق دعوى إهمال مرفوعة في شهر أبريل/نيسان الماضي.

وقالت المتحدثة الرسمية للشركة: "نأسف لهذا الحادث، وما زلنا نشعر بعميق التعاطف مع عائلة باميلا وأصدقائها، ونؤكد أن الشركة تضع معايير السلامة على قائمة أولوياتها".

حريق تكساس

يُذكر أن حريقًا شبّ في مصفاة نفط تابعة لشركة إكسون موبيل بولاية تكساس الأميركية نهاية العام الماضي (2021)، وصفته السلطات بأنه حادث صناعي هائل، وربما يكون انفجارًا، وأسفر عن إصابة 4 أشخاص.

وأعلنت الشركة -أيضًا- خلال العام الماضي (2021) عزمها رفع حجم الإنفاق على المشروعات منخفضة الكربون في خطتها حتى عام 2027، مشيرة إلى أنها خصّصت 15 مليار دولار لتلك الاستثمارات.

وتشمل هذه المخصصات التوازن في الإنفاق بين خفض الانبعاثات للمشروعات الحالية، واستثمارات مشروعات حلول خفض الكربون.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق