رئيسيةأسعار النفطنفط

قفزة جديدة لأسعار البنزين في لبنان

سجّلت أسعار البنزين في لبنان زيادة جديدة، اليوم الإثنين، 22 أغسطس/آب 2022، لتواصل الارتفاعات التي سجلتها خلال الأسبوع الماضي.

جاءت الزيادة الجديدة في أسعار المحروقات في لبنان، مع تحركات المصرف المركزي لرفع الدعم تدريجيًا عن البنزين، على الرغم من تراجع أسعار النفط عالميًا وتداولها دون حاجز الـ100 دولار للبرميل.

يجري تعديل أسعار الوقود في لبنان عادةً من مرتين إلى 3 مرات أسبوعيًا، وشهدت خلال المدة الماضية عدة تغيرات بين الارتفاع والانخفاض، بعد أن سجلت أعلى مستوياتها مطلع يوليو/تموز الماضي.

أسعار الوقود في لبنان

أعلنت المديرية العامة للنفط، التابعة لوزارة الطاقة والمياه، اليوم الجمعة، الجدول الجديد لأسعار المحروقات، الذي شهد زيادة بنحو 16 ألف ليرة في سعر صفيحة البنزين، و7 آلاف ليرة في سعر صفيحة المازوت، وأسطوانة غاز النفط المسال.

وجاءت أسعار البنزين في لبنان والمشتقات النفطية المختلفة وفق الجدول الذي اطّلعت عليه منصة الطاقة المتخصصة، والذي سيُعمل به بدءًا من اليوم حتى نهاية الأسبوع الجاري، كالآتي:

أسعار البنزين في لبنان
محطة وقود في لبنان - أرشيفية
  • ارتفاع سعر صفيحة بنزين 95 أوكتان إلى 591 ألف ليرة.
  • ارتفاع سعر صفيحة بنزين 98 أوكتان إلى 604 آلاف ليرة.
  • ارتفاع سعر صفيحة المازوت إلى 697 ألف ليرة.
  • زيادة سعر أسطوانة الغاز (غاز النفط المسال) إلى 335 ألف ليرة.

* الصفيحة تساوي 20 لترًا، والدولار الأميركي يعادل 26 ألفًا و900 ليرة، وفقًا لمنصة الصيرفة المعتمدة لاستيراد البنزين، ويبلغ سعر الصرف في السوق الموازية نحو 34 ألف ليرة.

وتُعد أسعار البنزين في لبنان في قائمة الأعلى عربيًا؛ إذ تأتي في الترتيب الرابع بعد الأردن والمغرب والسودان، وفق البيانات التي اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

أسباب زيادة أسعار الوقود

أوضح عضو نقابة أصحاب محطات المحروقات، جورج البراكس، أن المصرف المركزي يواصل سياسة رفع الدعم التدريجي عن البنزين، وهو ما ظهر في جدول أسعار اليوم، مع تعديل في نسبة الدولار المدعوم والمؤمن من قبل مصرف لبنان وفقًا لمنصة صيرفة من 70% إلى 55% فقط، وهو ما يعني ارتفاع نسبة الدولار غير المدعوم من 30% التي كانت يعمل بها الأسبوع الماضي إلى 45%.

وأشار إلى أن سعر صرف الدولار وفقًا لمنصة صيرفة ارتفع 200 ليرة من 26 ألفًا و700 ليرة إلى 29 ألفًا و900 ليرة، في حين أن سعر صرف الدولار المعتمد في الجدول وفق السوق الموازية التي تعادل قيمة 45% من البنزين، وكامل قيمة المازوت والغاز والمتوجب على الشركات المستوردة والمحطات تأمينه نقدًا ارتفع من 33 ألفًا و150 ليرة إلى 33 ألفًا و950 ليرة.

وأشار إلى أن الزيادة في أسعار الوقود في لبنان جاءت على الرغم من تراجع سعر طن البنزين المستورد ما يقارب 6 دولارات، إلا أنه تأثر بشدة من تراجع نسبة الدولار المدعوم وفق منصة صيرفة، وزيادة نسبة الدولار من السوق الموازية.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق