رئيسيةأخبار منوعةمنوعات

أسعار الذهب تتراجع 13 دولارًا مع ارتفاع العملة الأميركية - (تحديث)

تراجعت أسعار الذهب بنحو 13 دولارًا، في نهاية تعاملات اليوم الأربعاء، 14 أغسطس/آب، مع ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأميركية والورقة الخضراء.

يأتي ذلك في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون صدور محضر اجتماع السياسة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي، الذي قد يقدّم أدلة على المزيد من رفع أسعار الفائدة، وسط مؤشرات على تراجع معدل التضخم.

أسعار الذهب اليوم

في نهاية الجلسة، تراجع سعر العقود الآجلة للذهب -تسليم ديسمبر/كانون الأول- بنسبة 0.7%، ما يعادل 13 دولارًا، ليسجل مستوى 1776.70 دولارًا للأوقية.

وكانت أسعار الذهب قد أنهت تعاملاتها، أمس الثلاثاء، على تراجع بأكثر من 8 دولارات، مع ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأميركية.

وبحلول الساعة 05:45 مساءً بتوقيت غرينتش (08:45 مساءً بتوقيت مكة المكرمة)، انخفض سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنسبة 0.8%، مسجلًا 1761.79 دولارًا للأوقية.

في الوقت نفسه، هبط سعر العقود الآجلة للفضة -تسليم سبتمبر/أيلول- بنسبة 1.7%، عند 19.85 دولارًا للأوقية، وفق البيانات التي اطّلعت عليها منصة الطاقة المتخصصة.

كما تراجع سعر البلاتين الفوري بنحو 1.3%، ليسجّل 926.09 دولارًا للأوقية، وانخفض سعر البلاديوم الفوري بنسبة 0.8%، عند 2139.16 دولارًا للأوقية.

في غضون ذلك، ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة أمام 6 عملات رئيسة، بنحو 0.2%، إلى 106.77 نقطة.

السندات الأميركية

واصلت عوائد سندات الخزانة الأميركية لأجل 10 سنوات الارتفاع، في الوقت نفسه صعد الدولار الأميركي الدولار قرب أعلى مستوى في 3 أسابيع.

وقال محلل العملات في ديلي إف إكس، إيليا سبيفاك،: "التركيز على محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة في يوليو/تموز وندوة جاكسون هول، التي يحضرها رؤساء المصارف المركزية ووزراء المالية وأكاديميون ومشاركون في أسواق المال من حول العالم، في 25-27 أغسطس/أب، سيمهدان الطريق لاجتماع الاحتياطي الفيدرالي في سبتمبر/أيلول".

وأضاف: "إذا كنا سنحصل على وجهة نظر أكثر تشددًا من الاحتياطي الفيدرالي بشأن رفع أسعار الفائدة، فسيكون ذلك سلبيًا إلى حدّ ما بالنسبة للذهب من حيث جاذبيته الأساسية للمستثمرين"، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

أسعار الذهب
عملاء يطالعون مشغولات ذهبية في أحد المحالّ في تركيا- أرشيفية

أسعار الفائدة

من المقرر صدور محضر اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي الذي انعقد في 26-27 يوليو/تموز عند الساعة 06:00 مساءً بتوقيت غرينتش (09:00 مساءً بتوقيت مكة المكرمة).

ورفع المصرف المركزي الأميركي سعر الفائدة القياسي لليلة واحدة 225 نقطة أساس في المجموع منذ مارس/آذار، لترويض التضخم المرتفع.

ومن المتوقع أن يرفع سعر سياسته بمقدار 50 أو 75 نقطة أساس أخرى في اجتماعه القادم في 20-21 سبتمبر/أيلول.

تشير توقعات التجّار بنحو 42.5% أن هناك فرصة ارفع سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس، مقابل فرصة 57.5% بزيادة قدرها 50 نقطة أساس في الاجتماع القادم لمجلس الاحتياطي الفيدرالي.

على الرغم من أن الذهب يُنظر إليه على أنه وسيلة تحوط ضد التضخم، فإن ارتفاع أسعار الفائدة الأميركية يُضعف جاذبية السبائك التي لا تدرّ عائدًا.

أزمة التضخم

على الرغم من علامات تراجع معدل التضخم في أكبر اقتصاد في العالم، حافظ مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي على نبرة متشددة بشأن رفع أسعار الفائدة في المستقبل، والتي أدت إلى تراجع أسعار الذهب من المستوى الرئيس البالغ 1800 دولار.

وأظهرت بيانات أمس الثلاثاء أن بناء المنازل في الولايات المتحدة انخفض إلى أدنى مستوى في ما يقرب من عام ونصف في يوليو/تموز، متأثرًا بارتفاع معدلات الرهن العقاري وأسعار مواد البناء.

في غضون ذلك، زاد الإنتاج في المصانع الأميركية الشهر الماضي أكثر من المتوقع، إذ ارتفع الإنتاج في مصانع السيارات وأماكن أخرى، مما يشير إلى القوة الكامنة في التصنيع، على الرغم من تراجع الثقة في الأعمال.

من جهة أخرى، أظهرت البيانات أن تضخم أسعار المستهلك البريطاني قفز إلى 10.1% في يوليو/تموز، وهو أعلى مستوى منذ فبراير/شباط 1982، مرتفعًا من معدل سنوي قدره 9.4% في يونيو/حزيران، مما زاد الضغط على الأسر.

وهبطت مقتنيات إس بي دي آر غولد ترست، أكبر صندوق متداول مدعوم بالذهب في العالم نحو 0.18% إلى 992.20 طنًا أمس الثلاثاء، وهو أدنى مستوى منذ يناير/كانون الثاني.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق