هيدروجينأخبار الهيدروجينرئيسيةعاجل

فرصة ذهبية أمام جيبوتي لتصبح موردًا عالميًا للهيدروجين الأخضر

بالشراكة مع فورتسكو الأسترالية

مي مجدي

اتخذت الأسواق الأفريقية خطوات مهمة لتطوير صناعة الهيدروجين الأخضر خلال العقود المقبلة، وفي مقدّمتها جيبوتي، إذ تتهافت دول العالم لتعزيز إمداداتها من الوقود النظيف.

وفي هذا الإطار، كشفت شركة "فورتسكو فيوتشر إنداستريز" -ذراع الطاقة المتجددة لشركة فورتسكو ميتالز- شراكة جديدة مع حكومة جيبوتي لإجراء دراسات تتعلق بتطوير صناعة الوقود النظيف بالبلاد، حسب موقع رنيو إكونمي (Renew Economy).

وقد يضع اختيار جيبوتي الشركة الأسترالية في موضع تساؤل، لا سيما أن رئيس البلاد، إسماعيل عمر جيله، يوصف بأنه "دكتاتور".

ومع ذلك، قالت الرئيسة التنفيذية لشركة "فورتسكو فيوتشر إنداستريز"، جولي شاتلوورت، إن الدولة الواقعة على الساحل الشرقي الأفريقي لديها فرصة لتصبح مورّدًا عالميًا رائدًا للهيدروجين الأخضر، إذ تتميز بوفرة مصادر الطاقة المتجددة والبنية التحتية اللازمة، وفق ما رصدته منصة الطاقة المتخصصة.

الهيدروجين الأخضر في جيبوتي

تعدّ الاتفاقية الإطارية التي وقّعتها جيبوتي وشركة فورتسكو فيوتشر إنداستريز خطوة رئيسة نحو إنتاج الهيدروجين الأخضر في البلاد لأول مرة.

جيبوتي
منشأة لتخزين الهيدروجين- الصورة من موقع آسيا تايمز

وأوضحت الرئيسة التنفيذية لشركة "فورتسكو فيوتشر إنداستريز"، جولي شاتلوورت، أن الشراكة مع جمهورية جيبوتي تمثّل خطوة مهمة لخفض الانبعاثات ودفع خطى مشروعات الطاقة الخضراء إلى الأمام.

وتابعت: "مصادر الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة الحرارية الأرضية في جيبوتي، إلى جانب البنية التحتية للموانئ، تجعلها موقعًا جذابًا لإنتاج الهيدروجين الأخضر".

وقالت، إن الشركة الأسترالية تتطلع للعمل مع الحكومة بجيبوتي في المشروع الجديد، وملتزمة بتقديم المزايا الاجتماعية والبيئية والاقتصادية.

وسيوفر الاتفاق للشركة الأسترالية الوسائل والحقوق لإنهاء الدراسات المتعلقة بمدى إمكان إنتاج الهيدروجين، بالإضافة إلى تركيب مرافق تخزين الغاز تحت الأرض.

وبناءً على نتائج الدراسات، قد يتفاوض الطرفان بعد ذلك على اتفاقيات موسّعة لتطوير وإنشاء مرافق إنتاج الهيدروجين الأخضر في جيبوتي.

كما رحّب وزير الطاقة والموارد الطبيعية في جيبوتي، يونس على جيدي، باهتمام شركة فورتسكو فيوتشر إنداستريز، واستحواذ بلاده على حصة من سوق الهيدروجين الأخضر المتنامية.

وقال: "ليس من مصلحة جيبوتي تفويت هذه الفرصة التاريخية عندما يصبح الهيدروجين الأخضر وقودًا لانتقال الطاقة.. هذا المشروع لديه القدرة على تحقيق أثر اقتصادي واجتماعي كبير، من ناحية خلق فرص العمل".

شراكات فورتسكو الأفريقية

سبق أن أبرمت شركة فورتسكو شراكات مماثلة مع حكومات أفريقية أخرى في جمهورية الكونغو الديمقراطية وكينيا وإثيوبيا، ضمن رؤيتها الطموحة لإنتاج الهيدروجين والصلب الأخضر.

الهيدروجين الأخضر
رئيس فورتسكو ميتالز، أندرو فورست – الصورة من موقع رتشارج نيوز

وأوضح رئيس فورتسكو ميتالز، الملياردير الأسترالي، أندرو فورست، إلى حاجة الشركة لقرابة 450 غيغاواط من الطاقة المتجددة لدعم أهدافها الطموحة لإنتاج نحو 15 مليون طن من الهيدروجين الأخضر سنويًا بحلول نهاية العقد.

ويعدّ ذلك ضعف كمية الطاقة المتجددة المركبة حول العالم خلال العام الماضي، حسب بيانات الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا)، وفق ما رصدته منصة الطاقة المتخصصة.

وخلال العام الماضي، قام فورست بجولة عالمية لبعض البلدان التي ستستضيف المشروعات المستقبلية، ونجح في إبرام اتفاقيات مع الحكومات الوطنية، وكذلك مع الحكومات داخل أستراليا.

فقد التقى فورست برئيس الكونغو فيليكس تشيسكيدي لمناقشة تطوير مشروع سدّ إنغا للطاقة الكهرومائية، إذ من المتوقع استخدام الطاقة من السدّ لإنتاج الهيدروجين وتصديره في جميع أنحاء العالم.

كما وقّع تحالف القطاع الخاص في كينيا مذكرة تفاهم مع الشركة الأسترالية لمساعدة أعضائها في تطوير المشروعات الخضراء الجديدة بالبلاد، وتتطلع الشركة لتشييد منشأة لإنتاج الهيدروجين والأمونيا الخضراء.

ومنذ سبتمبر/أيلول 2020، تُجري الشركة الأسترالية محادثات مع الحكومة الإثيوبية لتطوير تقنيات خضراء، وأتت بثمارها في مطلع الشهر الماضي.

ومنحت الحكومة شركة فورتسكو أول ترخيص لإنتاج الهيدروجين، ضمن جهودها لتطوير مصادر متجددة.

وتخطط الشركة الأسترالية لتمويل أغلب مشروعاتها في الطاقة الخضراء من موازنتها العمومية، واستثمار نحو مليار دولار سنويًا من أموالها الخاصة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق