أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

حريق في أكبر مصفاة نفط تابعة لشركة إكوينور النرويجية

أمل نبيل

نشب حريق في أكبر مصفاة نفط تملكها شركة إكوينور في الساحل الغربي للنرويج، وأُبلِغ عن الحادث صباح اليوم الأحد في تمام الساعة 05:46 صباحًا بتوقيت وسط أوروبا (06:46 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة).

وتمكّنت قوات الإطفاء من السيطرة على الحريق، وإخلاء مصفاة مونغستاد من الموظفين، دون الإبلاغ عن أيّ حالات إصابة أو وفاة، بحسب بيان صادر عن شركة الطاقة النرويجية المملوكة للدولة.

وقالت إكوينور في بيان اطّلعت عليه منصّة الطاقة المتخصصة، إنه لم يُكشف عن سبب الحريق حتى الآن، مؤكدة تعاونها مع السلطات النرويجية في الكشف عن سبب اندلاع النيران بمصفاة نفط مونغستاد.

التأثير في الإنتاج

قالت إكوينور، إن منظمة الاستجابة للطوارئ التابعة للشركة على اتصال مستمر بخدمات الإنقاذ والسلطات الأخرى ذات الصلة في التعامل مع الحادث، مؤكدةً أن سلامة موظفيها تتصدر أولويات الشركة، يليها سلامة البيئة والمجتمع المحيط بالمصفاة، ثم السلامة التقنية لمصفاتها النفطية.

وقالت عملاق النفط والغاز النرويجية، إن الحريق اندلع في الجزء المسؤول عن إنتاج البنزين، مشيرةً إلى أن الجزء الرئيس من المصفاة مايزال قيد العمل، بحسب رويترز.

أكبر مصفاة نفط
مونغستاد هي أكبر مصفاة نفط تابعة لإكوينور - الصورة من موقع الشركة

وتعدّ مونغستاد أكبر مصفاة نفط تملكها إكوينور، وتبلغ طاقتها الإنتاجية 226 ألف برميل يوميًا، وتوقعت شركة الطاقة النرويجية أن يؤثّر الحريق في إنتاج المصفاة خلال المدة المقبلة، لكنها لم تكشف عن حجم الضرر المتوقع.

وتحتوي منطقة مونغستاد الصناعية على مصافي تكرير مملوكة لشركات أخرى، ومحطة لتصدير النفط الخام ومنشآت مختلفة.

حوادث مماثلة

كان حريق مماثل قد نشب بالقرب من موقع مصفاة نفط مونغتساد في مارس/آذار الماضي، دون أن يؤثّر في الإنتاج.

وفي نهاية سبتمبر/أيلول 2021، أخلّت شركة إكوينور مصفاة مونغستاد، بعد تسرّب النافثا في وحدة إنتاج الديزل.

وقالت الشركة، إن الحادث لم يؤثّر في الإنتاج، ولم يخلّف أيّ إصابات.

وفي أكتوبر/تشرين الأول 2017، أُغلِق مونغستاد (أكبر مصفاة نفط تابعة لإكوينور) لمدة أسبوعين، بسبب تسرّب النافثا، وفي عام 2018 أُوقِفَت بعض الوحدات المسؤولة عن إنتاج البنزين، بسبب تسرّب غاز النفط المسال.

وكشفت شركة إكوينور، في فبراير/شباط الماضي، عن تراجع معدل تكرار الحوادث الخطيرة في حقول النفط والغاز التابعة لها في نهاية الربع الرابع من عام 2021.

وقالت الشركة، إن معدل تكرار الحوادث الخطيرة -عدد الحوادث الخطيرة لكل مليون ساعة عمل- بلغ 0.4 في نهاية الربع الرابع من عام 2021، كما سجلت الشركة 12 تسربًا للنفط والغاز في عام 2021.

يشار إلى أن إكوينور حققت أرباحًا بمقدار 18 مليار دولار، مقارنة مع 4.1 مليار دولار منقّحة في العام السابق، بدعم من ارتفاع أسعار الغاز في أعقاب الحرب الروسية على أوكرانيا.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق