رئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

نفطال الجزائرية ترصد 1.7 مليار دولار لتطوير مشروعات توزيع ونقل الوقود

الجزائر - عماد الدين شريف

وضعت شركة نفطال الجزائرية، خطة استثمارية خلال السنوات الـ5 المقبلة بنحو 1.72 مليار دولار أميركي، لتلبية الطلب المتنامي على الوقود في الجزائر.

وتعدّ نفطال ذراع شركة النفط الجزائرية سوناطراك، في تسويق وتوزيع كل أنواع الوقود في الجزائر.

من جانبه، قال الرئيس المدير العامّ لمؤسسة نفطال، مراد منور، إن شركته لديها خطة للسنوات الـ5 المقبلة بتكلفة استثمارية تُقدَّر بنحو 250 مليار دينار جزائري (1.72 مليار دولا)، تتحملها المؤسسة.

وأضاف خلال استضافته في منتدى يومية الشعب الجزائرية، أن الاستثمارات تأتي في إطار مساعي الشركة لتنفيذ مجموعة من المشروعات الإستراتيجية، لضمان استمرار نشاط لتقديم خدمة عمومية تتمثل في تسويق وتوزيع الوقود بكل أنواعه.

مراد منور
رئيس مجمع نفطال العمومي في الجزائر مراد منور

غاز النفط المسال

أشار المسؤول الجزائري إلى مشروع أنبوب نقل وقود غاز النفط المسال من محطة التكرير بأرزيو في ولاية وهران نحو الجزائر العاصمة، بتكلفة إجمالية تُقدَّر بـ 60 مليار دينار جزائري (410 ملايين دولار)، وبقدرة نقل تتراوح ما بين 500 ألف و600 ألف طن سنويًا.

وشدد على أن المشروع يعدّ واحدًا من أهداف الشركة لتطوير الخدمات وتجاوز الإشكالات والنفقات الكبيرة لنقل هذه المواد.

وأشار مراد منور إلى أن عملية تأمين الوقود للمناطق الوسطى في الجزائر "معقد"، إذ يعتمد على النقل عبر البواخر من وهران نحو ميناء الجزائر العاصمة، وكذلك ميناء ولاية بجاية، بوتيرة 3 بواخر تتناوب على تأمين وتغطية الطلب في هذه المناطق ذات الكثافة السكانية العالية.

وأكد أن الطلب على غاز النفط المسال المقدَّر بـ500 ألف طن سنة 2018، ارتفع في عام 2020 إلى مليون و100 ألف طن، في وقت تراجع فيه الطلب على الوقود بـ 5%.

نفطال الجزائرية
خزّانات وقود تابعة لشركة نفطال

استهلاك الوقود

تطرّق مدير شركة نفطال إلى أن تسويق الوقود بجميع أنواعه تأثّر بأزمة كورونا، إذ شهد النشاط الاقتصادي خلال مرحلة الوباء انكماشًا كبيرًا، أدى إلى تراجع في المبيعات خلال عامي 2019 و2020، موضحًا أن هذا التراجع لم ينعكس على صعيد الاقتصاد الوطني، إذ إن 60 إلى 70% من استهلاك الطاقة في الجزائر استهلاك نهائي، لا يوجّه للاستثمار أو الأنشطة الاقتصادية.

وأشار إلى أن نفطال تمكّنت من تحقيق التوازن المالي بفضل النشاطات الأخرى، وتنويع الخدمات خاصة في مجال تجهيز السيارات بأطقم غاز النفط المسال، وتسويق الزيوت، وغيرها من الخدمات الأخرى.

أسعار الوقود في الجزائر - نفطال
محطة وقود في الجزائر

أسعار الوقود

قال المدير العامّ لشركة نفطال، إن مطالب مؤسسته بزيادة هامش الربح في نشاط الوقود، لن تؤثّر بأسعار الوقود في الجزائر.

وأضاف أن أسعار الوقود مقنّنة، وهامش البيع لا يغطي التكاليف لتوزيع الوقود، خاصة في ظل التضخم المستمر، مشيرًا إلى أن هامش نفطال ضعيف، ولم يتغير منذ 2016، موضحًا أن 80 % من سعر الوقود يمثّل ضرائب، والرسوم تسددها المؤسسة للخزينة العمومية.

وكشف مراد منور عن مشروعات لتصدير الزيوت نحو الدول الأفريقية، لا سيما موريتانيا والنيجر، بالإضافة إلى التوجه لتصدير العجلات المطاطية مع الشركة الجزائرية الخاصة "إيريس"، وعن تصدير خدمات والخبرات، على غرار تأهيل بعض محطات الوقود في الدول المجاورة.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق