أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددة

أميركا تدعم مشروعات الطاقة النظيفة مع إسرائيل بـ4 ملايين دولار

دينا قدري

أطلقت وزارة الطاقة الأميركية دعوة لتقديم مقترحات مشتركة بين الولايات المتحدة وإسرائيل لتكنولوجيا الطاقة النظيفة، بتمويل إجمالي يصل إلى 4 ملايين دولار، دعمًا لخطط الحياد الكربوني.

ويأتي تمويل المشروعات من خلال برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي، الذي يروّج للشراكات بين الولايات المتحدة وإسرائيل في جلب تقنيات كفاءة الطاقة المتجددة إلى السوق.

وأوضحت وزارة الطاقة الأميركية -في بيان صحفي أصدرته- أن الموعد النهائي لتقديم الملخصات التنفيذية هو 30 يونيو/حزيران 2022.

كما حددت الموعد النهائي لتقديم العروض النهائية في 16 أغسطس/آب 2022، وستُتخذ القرارات في نوفمبر/تشرين الثاني 2022.

دفع ابتكار الطاقة النظيفة

يوّفر برنامج برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي منحًا مشروطة بحدّ أقصى، تصل إلى مليون دولار لكل مشروع من الـ4 ملايين دولار -على الأقلّ- من الأموال المتاحة.

وتركّز دعوة تقديم العروض لهذا العام صراحةً على مكافحة تغير المناخ، من خلال الابتكار الذي يزيد من التقنيات الخالية من الكربون، ويقلل من تأثير المناخ في الغاز الطبيعي والبنية التحتية الأخرى المرتبطة به، مثل احتجاز الكربون وطرق تقليل التسرب في أنظمة الغاز الطبيعي.

وقالت وزيرة الطاقة الأميركية، جينيفر غرانهولم: "على مدى أكثر من 10 سنوات، أظهر برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي نجاحًا في دفع ابتكار الطاقة النظيفة، ونحن متحمسون للتوسع في هذا التقدم، مع التركيز بشكل حاسم على استخدام التكنولوجيا لمكافحة الأزمة العالمية لتغير المناخ".

وأضافت: "يُعدّ برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي دليلًا إيجابيًا على أنه كلما تبادلنا الموارد والأفكار مع الحلفاء في جميع أنحاء العالم، اقتربنا من حلول الطاقة النظيفة اللازمة للوصول إلى الحياد الكربوني بحلول عام 2050".

الطاقة المتجددة

التعاون مع إسرائيل

أُنشئ برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي بموجب قانون استقلال وأمن الطاقة لعام 2007، ويدعم البحث والتطوير الذي يفيد كلًا من الولايات المتحدة وإسرائيل.

كما يركّز على تسويق تقنيات الطاقة المستدامة التي تعمل على تحسين التنافسية الاقتصادية، وتوفير فرص العمل، وزيادة أمن الطاقة.

وعلى مدى السنوات الـ7 الماضية، وصل العديد من مشروعات برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي إلى مرحلة التسويق.

ويشمل ذلك تقنية بطاريات الجليد لأنظمة تكييف الهواء التجارية، وهي طريقة جديدة لتحسين كفاءة الطاقة في توليد الهواء المضغوط لصناعة الأغذية والمشروبات وتحسين موثوقية أنظمة الهواء هذه، وتقنية تخزين الكهرباء التي ستكون قادرة على شحن السيارات الكهربائية في أقلّ من 15 دقيقة.

ومن عام 2009 إلى عام 2021، موّل برنامج برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي 60 مشروعًا، بإجمالي استثمارات حكومية تبلغ نحو 47.5 مليون دولار.

واجتذب برنامج الطاقة الثنائي للبحث والتطوير الصناعي أكثر من 840 مليون دولار من رأس المال الاستثماري وغيره من الاستثمارات اللاحقة لتسويق تقنيات الطاقة النظيفة.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق