تكنو طاقةأخبار التكنو طاقةأخبار الطاقة المتجددةأخبار منوعةرئيسيةطاقة متجددةمنوعات

الفوسفات الأردنية تطلق مشروعًا لتوفير المياه باستخدام الطاقة الشمسية

الطاقة

تعمل شركة مناجم الفوسفات الأردنية على توفير المياه للمجمع الصناعي في العقبة، باستخدام الطاقة الشمسية المركزة.

ووقّعت شركة مناجم الفوسفات الأردنية اتفاقية مع شركة "سولار ووتر" البريطانية، اليوم الأحد 24 أبريل/نيسان، لإنشاء وتشغيل محطة لتحلية مياه البحر باستخدام الطاقة الشمسية المركّزة؛ لتوفير احتياجات المجمع الصناعي التابع للشركة في العقبة، وفق ما نشر موقع قناة "المملكة" الأردنية.

ووقّع الاتفاقية من الجانب الأردني رئيس مجلس إدارة مناجم الفوسفات محمد الذنيبات، والرئيس التنفيذي للشركة عبدالوهاب الرواد، ومن الجانب البريطاني السفيرة البريطانية في الأردن بريدجت بريند، والرئيس التنفيذي لشركة سولار ووتر ديفيد ريفيلي.

خفض تكلفة الإنتاج

الفوسفات
شعار شركة مناجم الفوسفات الأردنية - أرشيفية

قال رئيس مجلس إدارة شركة مناجم الفوسفات في الأردن، محمد الذنيبات، في بيان، إن المشروع الذي سينفذ وفق نظام "بي أو تي"، يأتي ضمن جهود الشركة لخفض تكاليف الإنتاج والتصنيع، وتقليل استخدام الوقود الأحفوري في مرافقها، بما يُسهِم في الحد من التلوث وتغير المناخ.

وأوضح أن هذا المشروع الحيوي له أهمية كبرى؛ حيث يقوم على استخدام تكنولوجيا تعد الأولى من نوعها في العالم في إنتاج المياه الصناعية، مبينًا أن المشروع سيُسهِم في توفير فرص تدريب وعمل جديدة لأبناء المنطقة.

وتوقّع رئيس مجلس إدارة شركة مناجم الفوسفات الأردنية بدء الأعمال المدنية في المشروع بنهاية العام الجاري، ولكن بدء الإنتاج الفعلي للمياه منه سيكون بنهاية عام 2023 المقبل، لافتًا إلى تسويق الأملاح الثانوية الناتجة عن المحطة لصالح الشركتين.

توفير مالي

قال الرئيس التنفيذي للشركة، عبدالوهاب الرواد، إن المشروع الجديد يكتسب أهمية من مساهمته في سد احتياجات المجمع الصناعي من المياه، بنحو 4 ملايين متر مكعب سنويًا، وتحقيق وفر مالي على الشركة يصل إلى 3 ملايين دينار (4.23 مليون دولار أميركي) سنويًا.

وأضاف: "المشروع يتضمن أيضًا توليد الطاقة الخضراء من الطاقة الشمسية، وتخزينها لمدد طويلة، واستخدامها في إدارة المحطة وتحلية مياه البحر وبتكلفة معقولة، ودون أي انبعاثات كربونية".

تقنيات متطورة

من جانبه، أكد الرئيس التنفيذي لشركة "سولار ووتر" البريطانية، ديفيد ريفيلي، أهمية هذه الشراكة مع شركة مناجم الفوسفات الأردنية؛ لما تحظى به من مكانة في سوق الفوسفات العالمية.

وأوضح أن المحطة الجديدة ستستخدم في عملها المكثفات الشمسية من الجيل الخامس وفق معايير عالمية ومتطورة تُستخدم بالتناوب على محورين لتتبع الشمس طوال النهار، وهي تقنيات معتمدة من عدد من المعاهد والهيئات الدولية المختصة في هذا المجال.

ولفت إلى أن نظام العمل في المحطة الجديدة، يوفر قدرة تخزين عالية وفعالة وبتكلفة أقل، ويمكنها من العمل على مدار 24 ساعة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق