أخبار الكهرباءكهرباء

تصاريح جديدة لمشروعات الكهرباء النظيفة في البرازيل

ومؤشر أسعار سوق الكهرباء الحرة عند الحد الأدنى

نوار صبح

اقرأ في هذا المقال

  • • وكالة تنظيم الكهرباء البرازيلية منحت تصاريح لمحطات الطاقة المتجددة بسعة مجمعة 464.57 ميغاواط.
  • • تمثل مزارع الرياح الجزء الأكبر من تصاريح الطاقة المتجددة بنحو 346.57 ميغاواط.
  • • أسهمت الطاقة الشمسية ومحطات الطاقة الكهرومائية الصغيرة بـ100 ميغاواط و18 ميغاواط على التوالي.
  • • مستوى تخزين الطاقة الكهرومائية في البلاد بلغ 63.6% في 8 مارس/آذار.

أعلنت وكالة تنظيم الكهرباء البرازيلية "أنيل"، منح تصاريح لمشروعات الكهرباء النظيفة بسعة مجمعة 464.57 ميغاواط لبدء عملياتها في البرازيل خلال فبراير/شباط المنصرم.

وتمثل مزارع الرياح الجزء الأكبر من هذه التصاريح بنحو 346.57 ميغاواط من مصادر الطاقة المتجددة المتصلة بالشبكة الشهر الماضي، بينما أسهمت الطاقة الشمسية ومحطات الطاقة الكهرومائية الصغيرة بـ100 ميغاواط و18 ميغاواط على التوالي وفقًا لهيئة مراقبة قطاع الكهرباء.

واستهلّت البرازيل شهر مارس/آذار الجاري بـ182377.7 ميغاواط من الكهرباء المصرح بها، كما يُوَلَّد نحو 83% من الإجمالي من مصادر مستدامة ومنخفضة الانبعاثات، وفقًا لما أورده موقع "رينيوابلز ناو".

الكهرباء في البرازيل - الجفاف
أنظمة نقل الكهرباء النظيفة في البرازيل - أرشيفية

وتخطط وكالة تنظيم الكهرباء البرازيلية "أنيل" لتهيئة نحو 7625.08 ميغاواط من السعة الجديدة للعمل هذا العام.

مؤشر أسعار سوق الكهرباء الحرة

من المرجح أن يظل مؤشر أسعار سوق الكهرباء الحرة في البرازيل "بي إل دي" عند الحد الأدنى عند 11.1 دولارًا أميركيًا لكل ميغاواط/ساعة خلال شهري مارس/آذار وأبريل/نيسان، وفقًا لما صرحت به دانييلا ألكارو، الشريك في شركة ستيما إنرجيا للكهرباء التجارية.

وقالت دانييلا ألكارو إن زيادة تغذية الطاقة الكهروحرارية التي سُجِّلَت في الأشهر الأخيرة، جنبًا إلى جنب التغذية الكهرومائية ومستوى الأمطار الجيّد، ساعدت في إعداد النظام لمواجهة موسم جاف جديد، بين أبريل/نيسان وسبتمبر/أيلول، وفقًا لمنصة "بي إن أميركاز" البرازيلية.

وأوضحت أن هذا الوضع أدى، على المدى القصير، إلى استمرار انخفاض الأسعار في سوق الكهرباء الفورية.

وأفادت وزارة المناجم والطاقة في البرازيل، يوم الأربعاء 9 مارس/آذار الجاري، بأن مستوى تخزين الطاقة الكهرومائية في البلاد بلغ 63.6% في 8 مارس/آذار، 7.3 نقطة مئوية و1.8 نقطة على التوالي، أعلى من أسوأ وأفضل التوقعات في الشهر السابق.

ومن المتوقع حدوث انخفاض في هطول الأمطار، في الأيام القليلة المقبلة، مع تركيز أكبر لهطول الأمطار في جنوب البلاد.

وأكدت وزارة البلدية والبيئة أهمية توسيع قدرة نقل الكهرباء من الشبكة الشمالية الشرقية إلى الشبكة الجنوبية الشرقية/ الوسط الغربي في ضوء نمو الطاقة المتجددة في المنطقة.

سعة الكهرباء

بلغت توسعة الشبكة الوطنية في فبراير/شباط الماضي نحو 516 ميغاواط من سعة توليد الكهرباء المركزية، و566 كيلومترًا من خطوط النقل و2.396 ميغاواط من سعة التحويل، بحسب وزارة البلدية والبيئة البرازيلية.

وبلغت التوسعة 999 ميغاواط من التوليد المركزي، في الشهرين الأولين من العام، و1.663 كيلومترًا في خطوط النقل، و2.394 ميغا فولت أمبير من سعة التحويل، وبلغ التوسع بالتوليد الموزع، في الشهرين الأولين من عام 2022، 91.9 ميغاواط.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق