أسهم وشركاتأسهمرئيسيةعاجل

ضغوط على سهم nio رغم الأخبار الإيجابية

محمد سليم

واجه سهم nio (شركة السيارات الكهربائية الصينية الذي يُتداول في البورصة الأميركية تحت رمز NIO) سنة سيئة في 2021، وفي المقابل هناك قائمة طويلة من المحفزات الإيجابية توفر بعض الدعم للسهم خلال 2022.

وما يزال سهم نيو منخفضًا بنحو 7.5% حتى الآن في 2022، وتراجع برفقة أسهم السيارات الكهربائية الأخرى في عمليات البيع المستمرة لأسهم النمو.

كما انخفض اثنان من أقرب منافسي سهم nio المحليين حتى الآن هذا العام، فقد انخفض سهم إكس بينغ وإل أي أوتو بنسبة 1.15% و3.74% على التوالي، ووضع الضعف المستمر في التكنولوجيا وانعدام الثقة المتزايد في الأسهم الصينية ضغوطًا ملحوظة على سهم نيو وأقرانه.

واليوم أيضًا، انخفض سهم شركة نيو في تداولات ما قبل الافتتاح في البورصة الأميركية بنسبة 2.13% عند مستوى 30.29 دولارًا في الساعة 01:32 مساءً بتوقيت غرينتش (04:32 مساءً بتوقيت مكة المكرمة).

أخبار إيجابية قد تدعم سهم نيو

نيو الصينية
محطة نيو الصينية لتبديل البطاريات - أرشيفية

ظهرت بعض الأخبار الإيجابية التي من الممكن أن تدعم سهم nio في المستقبل خلال عطلة نهاية الأسبوع، فقد استأجرت شركة نيو -رسميًا- مبنى كبيرًا مقرًا لها في سان خوسيه بكاليفورنيا، ما يعني -على الأرجح- أن بعض أشكال الإنتاج أو البحث والتطوير ستُضمّن في هذه المساحة.

وبينما الشركة ما تزال صامتة بشأن موعد إطلاقها في الولايات المتحدة، فإن نيو لديها خطط للتوسع إلى 25 سوقًا مختلفة بحلول عام 2025؛ لذلك يمكننا أن نتوقع أن تكون الولايات المتحدة في قائمة تلك البلاد.

وضمن توجهها نحو التوسع عالميًا، أرسلت شركة نيو أول تحديث رسمي للبرامج الثابتة إلى مالكي المركبات في النرويج، وهذه هي المرة الأولى التي ترسل فيها نيو تحديثًا خارج سوقها المحلية في الصين.

وتُعدّ النرويج واحدة من أكثر الأسواق المهمة للسيارات الكهربائية خارج الولايات المتحدة والصين، ومن المؤكد أن مناخها الفريد قد شكل بعض التحديات لصانعي السيارات الكهربائية.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق