أخبار الغازسلايدر الرئيسيةعاجلغاز

الغاز المغربي.. إعلان تفاصيل الاكتشاف الضخم في غرسيف

دينا قدري

لا تزال إمكانات الغاز المغربي تستقطب المزيد من الشركات الأجنبية؛ إذ أعلنت شركة بريداتور أويل آند غاز البريطانية اكتشافات ضخمة في ترخيص غرسيف، التي تمتلك فيها نسبة 75% والمكتب الوطني للهيدروكربونات والمناجم 25%.

ونشرت الشركة البريطانية -التي تعمل في المغرب وترينيداد وأيرلندا- نتائج تقييم مستقل لبئر إم أو يو-4، عقب النتائج الإيجابية لعمليات حفر بئر إم أو يو-1.

كما تعهدت الشركة أنه بمجرد إثبات الاحتياطيات وتطوير محيط البئر، فإنها ستدرس بجدية احتمال تصنيع الغاز الطبيعي المضغوط في الموقع.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من إعلان شركة شاريوت البريطانية زيادة كبيرة باحتياطيات الغاز المغربي في حقل أنشوا 2، عقب عمليات التقييم الأولية والحفر بواسطة منصة الحفر "ستينا دون" العملاقة.

اكتشاف الغاز في المغرب

بلغ التقدير الإجمالي المسبق للمشروع 393 مليار قدم مكعّبة من الغاز المغربي، مع امتلاك بريداتور نحو 295 مليار قدم مكعّبة، بناءً على استخراج الغاز بنسبة 66% على مدار 13 عامًا.

ويُقدر صافي القيمة الحالية المتوقعة غير الخاضعة للمخاطر 592 مليون دولار.

وبناءً على تقدير الغاز الموجود في البداية للخزانات الأكثر سمكًا في اكتشاف بئر إم أو يو-4، فإن صافي الاحتياطيات المنسوبة إلى بريداتور يعكس الآن 708 مليارات قدم مكعّبة من الغاز.

أوضحت الشركة أنه "بناءً على الحجم المحتمل لهيكل بئر إم أو يو-4، من المرجح أن يكون المشروع قابلًا للتطبيق تجاريًا".

ومن المقرر إجراء اختبار بئر إم أو يو-1 في الربع الثاني من عام 2022، بعد التخفيف المتوقع لقيود السفر الناجمة عن جائحة فيروس كورونا في المغرب.

أكبر منطقة ترخيص في المغرب

شددت الشركة على أن نجاح بئر إم أو يو-1 في التخلص من مخاطر نظام النفط العامل في منطقة ترخيص غرسيف -التي تغطي 7269 كيلومترًا مربعًا- يخلق تحديًا كبيرًا لها، من حيث تسريع عملية تقييم الإمكانات الكاملة لمنطقة الترخيص.

سيتطلب ذلك تأمين التمويل طويل الأجل والمشروعات المشتركة المطلوبة لتحقيق قيمة المساهمين، في وقت يتأثر فيه قطاع النفط والغاز بشدة بمخاوف تغير المناخ.

وأشارت إلى أن القيمة السوقية العامة الحالية لم تعد تعكس قيمة أصولها في غرسيف من حيث إمكاناتها التنموية، إذ تمثل غرسيف واحدة من أكبر التراخيص البرية في المغرب، مع إمكانية استكشاف الغاز التي أنشأتها بئر إم أو يو-1.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، بول غريفيث: "يسعدنا أن نبلغ عن النتائج التي تؤكد استمرارية هيكلي إم أو يو-1 وإم أو يو-4 اللتين أسستا صافي موارد الغاز المحتملة المادية البالغة 295 مليار قدم مكعّبة، وصافي القيمة الحالية المتوقعة غير الخاضعة للمخاطر بقيمة 592 مليون دولار أميركي".

حقل غاز أنشوا المغربي
منصة الحفر ستينا دون خلال عمليات تقييم حقل غاز أنشوا المغربي

الغاز الطبيعي المضغوط

أكدت شركة بريداتور أن الفرصة التجارية لتطوير غاز طبيعي مضغوط تجريبي يوفر كميات أقل من الغاز للأسواق الصناعية، "من المرجح أن تكون أعلى بكثير"، استنادًا إلى ارتفاع متوسط سعر الغاز المُعلن عنه بالنسبة للصناعة المغربية والمُقدر بـ 11.40 دولارًا أميركيًا لكل مليون قدم مكعّبة في عام 2021.

تطوير الغاز الطبيعي المضغوط هو خيار التطوير المفضل للشركة، إذ جرى الإبلاغ عن تكاليف رأس المال الصافية المطلوبة لتطوير الغاز الطبيعي المضغوط التجريبي لتكون 12.21 مليون دولار، مع تكاليف تشغيل 2.3 دولار لكل مليون قدم مكعّبة.

وشددت الشركة على أن الغاز الطبيعي المضغوط قابل للتكيف مع الطبيعة المشتتة لسوق الغاز المغربي، كما أنه يتيح تحقيق الدخل المتسارع من الغاز بأقل قدر من الاستثمار الأولي في الحفر.

وأشارت إلى أن التوافر المستمر لمنصة الحفر "ستار فالي" في المغرب يجعل توسيع نطاق تطوير الغاز الطبيعي المضغوط التجريبي أمرًا ممكنًا.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. 75% اسهم تعتبر في ادارة الاعمال انك المالك وصاحب القرار والمتحكم و25٪ تحيل لك تقبل نسبة من عائدات الارباح تزيد اوتقل في حالة الركود وهذا خطاء وفخ وقعت فيه الشركة المغربية ولهذا نعتبر الغاز طريقه السوق العالمية ولن ينتفع به اصحاب الارض بشيء الا اذا اكرم عليهم بالفائض وخير مثال في الجزائر تبقي الشركات الام دائما المسيطر على الاسهم من المستقطب وهو ما ادركته دول الخليج وصححت الخطاء بشراء الاسهم ولو بمبالغ دخمة

  2. نحن نتمنی لبلذنا المغرب والمغاربة جميعا كل الخير والتقدم والازدهار ۔۔اللهم اغني بلذنا بخيراتك ونعمتك ۔۔۔اللهم امين يارب العالمين

  3. هل هده السيدة يوسرىتملك معلومات دقيقة ضروري من التحقيق معها ادا هدا الخبر صحيح المغرب دولة الاكادب لا أظن هدا.

  4. يسرى. تعليقك فيه تأكيد مطلق وتشكيك كبير وتشفي مكشوف. ربما كلامك صحيح. هل انت مهندسة في المجال؟ أم مرجعيتك هي تلسينت. وهذه الأشياء لا تبنى على القياس اللهم إذا كنت تنشرين كلام من لا يحب الخير لبلاده.

  5. ليس هناك لا غاز ولا بترول ولاهم يحزنون. هناك كذب على المواطن المسكين الذي لا يفقه شيئا في مثل هاته الأخبار للدولة وللشركة المهتمة بالموضوع هناك ملايير تأخذها الشركة من الأبناك على أساس إكتشافات زائفة وتفرق الكعكة مابين مسؤولي الشركة والمكتب الوطني للهدروكربيرات المغربي.
    إن ما وقع في تالسينت لخير دليل على ماأقول..
    هنك سياسة خاصة وهناك رماد لذر العيون فلا سبيل لانتضار شيئ من هذا القبيل والزمن كفيل بأن يثبت ذالك ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق