انفوغرافيكالتقاريرتقارير النفطسلايدر الرئيسية

3 رسائل من أوبك+ ردًا على السحب من المخزون الإستراتيجي (إنفوغرافيك)

دينا قدري

أعلنت أوبك+ موقفها من قرار إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن الإفراج المنسق عالميًا من احتياطي النفط الإستراتيجي، وسط ترقب أسواق النفط الاجتماع الوزاري للتحالف، الأسبوع المقبل.

إذ أكد الأمين العام لمنظمة أوبك، محمد باركيندو -خلال الاجتماع الفني اليوم الخميس- أن دول التحالف تراقب التطورات المتعلقة بالسحب من احتياطي النفط الإستراتيجي من قبل الولايات المتحدة وعدة دول أخرى.

وكانت وزارة الطاقة الأميركية قد أعلنت توفير 32 مليون برميل من النفط في صورة قروض على مدار الأشهر المقبلة، بالتوازي مع عملها على تسريع مبيعات 18 مليون برميل وافق الكونغرس عليها.

وجاء هذا الإجراء -بالتزامن مع إعلانات مماثلة لدول

وزيرة الطاقة الأميركية جينيفر غرانهولم
وزيرة الطاقة الأميركية جينيفر غرانهولم - أرشيفية

مستهلكة كبرى- في محاولة لتكثيف الجهود على دول أوبك+ بالاستجابة إلى الدعوات المطالبة بضخ المزيد من النفط الخام، للسيطرة على ارتفاع الأسعار المستمر.

نتائج عكسية

حذّر العديد من الخبراء -في تصريحات خاصة إلى "الطاقة"- من نتائج عكسية لإعلان عمليات السحب من المخزون الإستراتيجي.

إذ توقعّوا أن يتحرّك تحالف أوبك+ نحو خفض سياسة زيادة الإنتاج التدريجية، أو وقفها بالكامل، لمواجهة هذه الإمدادات الإضافية في الأسواق.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى