التقاريرتقارير الغازتقارير منوعةسلايدر الرئيسيةعاجلغازمنوعات

أميركا.. توقعات بزيادة توليد الكهرباء من الفحم لأول مرة منذ 2014

وحدة الأبحاث - الطاقة

من المتوقع أن تشهد أميركا هذا العام أول زيادة سنوية لتوليد الكهرباء من الفحم منذ 7 سنوات، بحسب إدارة معلومات الطاقة الأميركية.

وأوضحت إدارة معلومات الطاقة الأميركية في تقرير صادر اليوم الإثنين -استنادًا لتوقعات آفاق الطاقة قصيرة الأجل لشهر أكتوبر/تشرين الأول- أنه من المتوقع زيادة توليد الكهرباء من المحطات العاملة بالفحم بنحو 22% على أساس سنوي، العام الجاري، لتكون أول زيادة منذ 2014.

ويأتي ذلك نتيجة ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي واستقرار أسعار الفحم نسبيًا، مع التنافس الشديد بينهما، كونهما أكبر مصدرين لتوليد الكهرباء في الولايات المتحدة، بحسب التقرير.

ارتفاع أسعار الغاز

يمتلك الغاز الطبيعي ميزة اقتصادية حتى لو كانت أسعاره أعلى قليلًا من أسعار الفحم؛ نظرًا لأن محطات الكهرباء العاملة بالغاز تكون أكثر كفاءة في توليد الكهرباء من نظيرتها التي تعمل بالفحم.

أسعار الغاز الطبيعي في أميركاوبين عامي 2015 و2020، ظلّت تكلفة الغاز الطبيعي الذي يُسلَّم إلى المحطات الكهربائية منخفضة ومستقرة نسبيًا، لكن الارتفاع الكبير لأسعار الغاز هذا العام، مقارنة بالسنوات الأخيرة، أضرّ الميزة الاقتصادية لهذا النوع من الوقود الأحفوري، بحسب التقرير.

وبلغ متوسط تكلفة تسليم الغاز الطبيعي إلى محطات الكهرباء في الولايات المتحدة حتى اليوم (18 أكتوبر/تشرين الأول) 4.93 دولارًا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، أي أكثر من ضعف سعر العام الماضي، وفقًا لإدارة معلومات الطاقة الأميركية.

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة أن يبلغ متوسط ​​السعر الفوري للغاز الطبيعي 5.80 دولارًا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية في الربع الأخير من عام 2021، بزيادة 1.80 دولارًا عن توقعات الشهر الماضي، حسب تقرير آفاق الطاقة قصير الأجل.

كما أدّى ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي إلى زيادة متوسط عامل قدرة التوليد من الفحم أو معدل استغلال القدرة إلى 51%، مقارنة مع 40% العام الماضي، الذي شهد انخفاض أسعار الغاز جراء أزمة كورونا.

زيادة مؤقتة لحصة الفحم

تتوقع إدارة معلومات الطاقة عدم استمرار زيادة توليد الكهرباء من الفحم، مع الرغبة في التخلص التدريجي من الوقود الأسود، لتقليل الانبعاثات الكربونية.

وشهد قطاع الكهرباء في الولايات المتحدة إغلاق 30% من قدرة توليد محطات الفحم منذ عام 2010، فضلًا عن توقّف إضافة محطات جديدة تعمل بالفحم منذ 2013، بحسب التقرير.

ويأتي ذلك مع انخفاض مخزونات الفحم في محطات الكهرباء الأميركية، في الوقت الذي لم يتزايد فيه الإنتاج بالوتيرة نفسها لزيادة الطلب على الفحم مؤخرًا.

وبالنسبة إلى عام 2022، من المرجح تراجع توليد الكهرباء من الفحم في الولايات المتحدة بنحو 5%؛ استجابةً للإغلاق المستمر في قدرة التوليد لمحطات الفحم وانخفاض أسعار الغاز الطبيعي نسبيًا، بحسب التقرير.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى