أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

شيفرون تستهدف الوصول إلى الحياد الكربوني بحلول 2050

مع إنشاء محفظة كثافة الكربون

دينا قدري

تبنّت شركة شيفرون الأميركية طموحًا لتحقيق الحياد الكربوني لانبعاثات النطاقين 1 و2 بحلول عام 2050، عبر تقرير محدّث عن المرونة في مواجهة تغيّر المناخ وطموحها نحو مستقبل منخفض الكربون.

كما حددت الشركة هدفًا لخفض كثافة انبعاثات الكربون بنسبة تزيد عن 5% من مستويات عام 2016 بحلول عام 2028، حسبما جاء في التقرير.

ويتماشى هذا الهدف مع إستراتيجية شيفرون التي تتيح المرونة لتنمية أعمالها التقليدية، شريطة أن تظل أكثر كفاءة في استخدام الكربون، ومتابعة النمو في أعمال منخفضة الكربون.

انبعاثات النطاقات

أوضحت شركة الطاقة الأميركية أن النطاق 1 يشمل الانبعاثات المباشرة لغازات الدفيئة الـ6 في بروتوكول كيوتو، وهي ثاني أكسيد الكربون والميثان وأكسيد النيتروز وسداسي فلوريد الكبريت ومركبات الفلوروكربون ومركبات الهيدروفلوروكربون.

ويشمل النطاق 2 انبعاثات غازات الدفيئة غير المباشرة من استيراد الكهرباء والبخار، بينما يشمل النطاق 3 الانبعاثات غير المباشرة الأخرى، بما في ذلك استخدام المنتجات.

محفظة كثافة الكربون

يصف التقرير كيف تقوم الشركة بدمج انبعاثات النطاق 3 في أهداف انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الخاصة بها، من خلال إنشاء هدف "محفظة كثافة الكربون"، الذي يشمل انبعاثات النطاقين 1 و2 وكذلك النطاق 3 من استخدام منتجاتها.

يساعد هدف "محفظة كثافة الكربون" الجديد للشركة في المحاسبة الشفافة للكربون، ومقارنة شيفرون من واقع البيانات المتاحة للجمهور.

وتخطط الشركة لنشر وثيقة منهجية "محفظة كثافة الكربون"، وأداة عبر الإنترنت لتمكين الأطراف الثالثة من حساب محفظة كثافة الكربون لشركات الطاقة.

انبعاثات الكربون

إستراتيجية شيفرون

قال الرئيس التنفيذي للشركة، مايكل ويرث: "تبدأ الحلول بحلّ المشكلات، وهو بالضبط ما يفعله موظّفو شيفرون، وقد تميزوا فيه لأكثر من 140 عامًا".

وأضاف: "يقدّم هذا التقرير مزيدًا من الأفكار حول إستراتيجيتنا، وكيف نستثمر في أعمال منخفضة الكربون، ولماذا نعتقد أن هذا وقت مثير للانضمام إلى صناعة الطاقة".

إذ وصفت الشركة التقرير -في بيان أصدرته- بأنه يتوافق مع فرقة العمل المعنية بالإفصاحات المالية المتعلقة بالمناخ.

الطريق إلى الحياد الكربوني

أكدت الشركة الأميركية أن الطريق إلى الحياد الكربوني يتوقع شراكات مع العديد من أصحاب المصلحة، والتقدم في التكنولوجيا والسياسة واللوائح، وأسواق التعويض.

وفي هذا الصدد، قال المدير الرئيس، رونالد شوغر: "نتواصل بانتظام مع أصحاب المصلحة والمستثمرين لفهم وجهات نظرهم، والاستجابة لتوقعاتهم المتزايدة بشأن جميع القضايا، بما في ذلك الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات".

وتابع: "يوضح تقريرنا المحدّث هدفنا المتمثل في الشراكة مع العديد من أصحاب المصلحة للعمل نحو مستقبل منخفض الكربون".

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق