طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةأخبار الكهرباءرئيسيةكهرباء

أنغلو أميركان تبني محطة شمسية في جنوب أفريقيا

تنتج الهيدروجين الأخضر لاستخدامه في النقل النظيف

هبة مصطفى

تعتزم شركة أنغلو أميركان للبلاتين، بناء محطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية بقدرة 100 ميغاواط، في مدينة موغالاكوينا بمقاطعة ليمبوبو في جنوب أفريقيا، وذلك ضمن خطواتها للوصول إلى الحياد الكربوني.

ويبدأ إنشاء المحطة أواخر العام المقبل، ومن المقرر أن تدخل حيز التشغيل نهاية 2023، وفق صحيفة إي إس آي أفريكا.

الهيدروجين الأخضر

قالت الرئيسة التنفيذية لشركة أنغلو أميركان، ناتاشا فيلجوين، إن ائتلاف الشركات الذي وقع عليه الاختيار لبناء المحطة يُعزّز الأهداف البيئية لخطة التعدين المستدام.

ورحّبت باستخدام أنغلو أميركان الطاقة الشمسية المتوافرة في موغالاكوينا لإنتاج الهيدروجين الأخضر، ضمن مشروع أوسع لتحويل شاحناتها المستخدمة في النقل بين المناجم لتعمل بخلايا وقود الهيدروجين منعدمة الانبعاثات.

وأوضحت فيلجوين أن تلك الخطوة لن تقتصر على تقليل البصمة البيئية لشركة أنغلو أميركان فقط، لكنها تعتمد أيضًا على مجموعة معادن بلاتينية (بي جي إم إس)، التي يمكن اعتبارها مكونًا أساسيًا في خلايا وقود غشاء البروتون المتبادل، وأجهزة التحليل الكهربائي للهيدروجين.

إنتاج الهيدروجين الأخضر -أستراليا- الصين
مشروع لإنتاج الهيدروجين الأخضر - أرشيفية

ائتلاف الشركات

وقع اختيار أنغلو أميركان على ائتلاف مكون من شركة: بيلي جرين إنرجي كونها مُنتجًا مستقلًا للكهرباء، لتطوير وشراء وبناء وتشغيل مشروعات الطاقة المتجددة، وشركة إي دي إف للطاقة المتجددة في جنوب أفريقيا، ذات الخبرة العالمية في تكنولوجيا الطاقة المتجددة (الرياح، والطاقة الشمسية الكهروضوئية، وتخزين البطاريات).

ومن جانب آخر، رأى المدير العام لشركة بيلي جرين إنرجي، جكاي روليكا، أن مشروع إنشاء المحطة بالتعاون بين الائتلاف وأنغلو أميركان يعد مشروعًا رائدًا في سوق الطاقة المتجددة، وذا تأثير اجتماعي مستدام.

وسمحت شركة أنغلو أميركان بملكية مجانية لأسهم المشروع بنسبة 10%، دون شروط للإسهام في رأسمال الأسهم، وذلك في الائتلاف الذي سيعكف على بناء المنشآت وامتلاكها وتشغيلها طوال عمر المحطة.

جنوب أفريقيا

الطاقة المتجددة في جنوب أفريقيا

يأتي هذا فيما تشهد جنوب أفريقيا طفرة في مشروعات الطاقة المتجددة -خاصة الشمسية- التي أسهمت بنسبة كبيرة خلال الآونة الأخيرة في تغطية الفجوة بين نسب التوليد والطلب بعد تراجع توليد الكهرباء منذ عام 2011.

وبدأت -قبل أيام- شركة غرين باور سوليوشن "جي آر إس"، التابعة لمجموعة "غرانسولار" الإسبانية المتخصصة في مشروعات الطاقة المتجددة، التشغيل التجاري لمحطة الطاقة الشمسية "غريفسبان 2" بقدرة 63.2 ميغاواط في مقاطعة نورث كيب.

وركبت شركة "جي آر إس" 188 ألفًا و822 وحدة شمسية في المحطة الجديدة، لإنتاج ما يقرب من 150 ألف ميغاواط/ساعة من الطاقة النظيفة سنويًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق