رئيسيةأخبار الغازأخبار النفطعاجلغازنفط

قطر للبترول تستثمر 8 مليارات دولار في مشروع جديد بخليج المكسيك

وضعت شركة قطر للبترول خطة شاملة من أجل توسيع استثماراتها النفطية الخارجية، مع بدء تعافي الطلب، بعد عام صعب شهدته معظم شركات النفط والغاز العالمية جراء الإغلاقات المفروضة لمواجهة كورونا.

وتتوقع الشركة أن تصل نفقاتها الرأسمالية إلى نحو 82.5 مليار دولار خلال المدة من 2021 حتى 2025، في إطار مساعيها لزيادة قدراتها في إنتاج الغاز الطبيعي، والتوسع بدخول شراكات إستراتيجية بمشروعات النفط في العديد من دول العالم.

خليج المكسيك

في هذا الإطار، تخطط الشركة القطرية للبدء بتنفيذ مشروعها المؤجل في منطقة خليج المكسيك بالولايات المتحدة، خلال العام الجاري، حسبما ذكرت سي إن بي سي عربية، نقلًا عن مصادر.

تبلغ تكلفة المشروع نحو 8 مليارات دولار بالشراكة مع "شيفرون فيليبس للكيماويات" الأميركية، التي ستمتلك حصة 51% من المشروع، وتمتلك قطر للبترول الحصة الباقية.

قطر للبترول
منصة نفطية في خليج المكسيك

يضم مشروع "ساحل الخليج الأميركي للكيماويات 2" وحدةً لتكسير الإيثان بطاقة إنتاج سنوية تبلغ مليوني طن من الإثيلين، وهو ما يجعلها أكبر الوحدات من نوعها في العالم.

كما يشتمل على وحدتين لإنتاج البولي إيثيلين عالي الكثافة بطاقة إنتاجية سنوية تبلغ مليون طن لكل منهما.

تمويل المشروع

من المقرر تنفيذ المشروع من خلال تمويل جزء منه باستخدام الدين وجزء آخر من السيولة المتاحة، إذ إن التمويل الذي سيُجمَع من الأسواق قد يجري من خلال ترتيب قرض مشترك مع التراجع الكبير في تكاليف التمويل.

وقالت المصادر، إن مصرف جي بي مورغان سيقوم بتقديم خدمات المشورة المالية لقطر للبترول في المشروع.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى