أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددةعاجل

مشروعات طاقة شمسية تنطلق من نيجيريا وتمتد لـ20 دولة

بتمويل أوروبي

داليا الهمشري

تحظى نيجيريا بإمكانات كبيرة تؤهلها لمزيد من التوسعات في مجال الطاقة الشمسية؛ ما جعلها القبلة الأولى لمبادرة تمويل الكهرباء الممولة من الاتحاد الأوروبي، لبدء مشروعات طاقة شمسية تمتد إلى 20 دولة أخرى.

ويأتي ذلك في إطار تشجيع أبوجا على تقديم حلول للطاقة الشمسية منخفضة التكلفة؛ لسدّ حاجة المواطنين للكهرباء في المناطق الريفية، خاصة أن نيجيريا تحظى بنحو 2600 ساعة من ضوء الشمس سنويًا، بمعدل 7 ساعات يوميًا.

توقيع شراكة للطاقة الشمسية

وقّعت مبادرة تمويل الكهرباء (إي دي إف آي) –الممولة من الاتحاد الأوروبي- شراكة مع شركة أمبد للابتكارات بقيمة 6 ملايين دولار من أجل تسريع نشر الطاقة الشمسية في أفريقيا.

وتتخصص أمبد في وضع تصور وتصميم وإنتاج منتجات وحلول هندسية جديدة ومبتكرة عبر مجموعة واسعة من الصناعات، لتعزيز أداء المنظمات، وكذلك تحقيق الرفاهية للمستهلك اليومي.

وبموجب هذه الشراكة، تمنح مبادرة تمويل الكهرباء تسهيلًا ائتمانيًا متجددًا بقيمة 4 ملايين دولار أميركي، بينما تتحمل الدولة النيجيرية الجزء الآخر من التمويل بقيمة 2 مليون دولار، حسب موقع أفريكا21.

نيجيريا سوق رئيسة

تُعد الدولة الواقعة في غرب أفريقيا إحدى الأسواق الرئيسة لـ"أمبد"؛ حيث إن الشركة -التي يقع مقرها في ولاية كاليفورنيا الأميركية- توزع أنظمة الطاقة الشمسية المنزلية، بشكل أساسي على المنازل الريفية، من خلال تنفيذ حلول برسوم زهيدة.

كما أن الشركة توفر معدات أخرى تعمل بالطاقة الشمسية، بما في ذلك الثلاجات ومضخات المياه وأجهزة التلفزيون.

وتسعى مبادرة تمويل الكهرباء -بمساعدة من شركة أمبد- لتسريع وصول الكهرباء إلى أكثر من 20 دولة في أفريقيا وجنوب شرق آسيا.

ومع كل طلب عميل جديد، يمكن لأمبد الاتصال بمبادرة تمويل الكهرباء لتمويل شراء المخزون؛ ما سيوفر السيولة، وهو أمر بالغ الأهمية.

تسهيل التدفق النقدي

"إنها تعمل على تسهيل التدفق النقدي فقط عند الحاجة إليه في دورة التصنيع"، وفقًا لمؤسس أمبد أندريا كليسنر.

ويحظى الاتفاق بين الطرفين بدعم أبوجا، وكذلك وفد الاتحاد الأوروبي في نيجيريا.

بالإضافة إلى توفير رأس المال، تستفيد أمبد من الخدمات الاستشارية والتسهيلية لبرنامج الاستثمار (جي إي تي) التابع للاتحاد الأوروبي، الذي يهدف إلى دعم استثمارات الشركات الخاصة في مجال الطاقة المتجددة.

وتتوقع مبادرة تمويل الكهرباء أن تمكن الشراكة الجديدة "أمبد" من توفير الكهرباء لـ500 ألف شخص بشكل رئيس في أفريقيا.

وكانت منظمة المعايير النيجيرية قد حدّدت ضوابط جديدة لقطاع الطاقة المتجددة، تتمثّل في تنفيذ مشروعات طاقة شمسية لزيادة حصة الطاقة المتجددة، وتحسين الوصول إلى الكهرباء.

واتجهت المنظمة إلى تنفيذ هذه الإجراءات في إطار برنامج مساعدة فنية بتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي والحكومة الألمانية.

وتعاني نيجيريا دائمًا من انقطاع التيار، بسبب توقّف أو تعطّل بعض المحطات التي تزوّد الشبكة الوطنية بالكهرباء.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى