أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددةعاجل

خطوة جديدة من "بي بي" للتحول إلى الطاقة منخفضة الكربون

تعيين آنجا دوتزنراث نائبة للرئيس لقطاع الغاز والطاقة منخفضة الكربون

حياة حسين

أعلنت شركة النفط البريطانية "بي بي" تعيين آنجا إيزابيل دوتزنراث نائبة للرئيس التنفيذي لقطاع الغاز والطاقة منخفضة الكربون، بدءًا من مارس/آذار المقبل، وذلك في سياق جهود التحوّل التدريجي إلى الاعتماد على الطاقة النظيفة.

وتشغل دوتزنراث -حاليًا- منصب الرئيسة التنفيذية لـ"آر دبليو إي" الألمانية، وهي واحدة من كبرى شركات الطاقة المتجددة في العالم، حسبما ذكر بيان لشركة بي بي على موقعها الإلكتروني، اليوم الثلاثاء.

عضوة في فريق القيادة

قررت بي بي أن تكون دوتزنراث -أيضًا- عضوة في فريق قيادة الشركة، فور تعيينها العام المقبل، وفق البيان.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة البريطانية، برنارد لوني: "إنني مسرور جدًا لاختيار آنجا لتقود تحول الشركة من شركة نفط دولية إلى طاقة متكاملة.. إنها تمامًا الشخص المناسب في الوقت المناسب، بما لديها من خبرات عميقة ومحترمة بصفتها قيادية في قطاع الطاقة المتجددة، ولديها سجل حافل في تطوير الأعمال وتنميتها".

وأضاف أن "دوتزنراث -وهي مهندسة كهربائية- تمتلك خبرة مدتها 25 عامًا في قطاعات الطاقة، والصناعة، والاستشارات الإدارية، بما فيها الإدارة العليا في مجال تحول الطاقة، والطاقة المتجددة".

وتابع: "بالتكامل بين الغاز والهيدروجين والوقود الحيوي، نستطيع بناء شركة تقود العالم في قطاع الطاقة ذات الكربون المنخفض".

مستقبل أكثر استدامة

من جهتها قالت دوتزنراث: "إن معظم خبرتي في قطاع الطاقة المتجددة، وأنا متحمسة للعمل مع بي بي.. أهداف الشركة الطموحة للنمو المنخفض الكربون ورؤيتها لمستقبل محايد الكربون بمثابة منصة مهمة للمساهمة في مستقبل طاقة أكثر استدامة وشمولية، وذلك من خلال دمج الغاز والطاقة المتجددة والهيدروجين والوقود الحيوي على نطاق واسع".

يُذكر أن بي بي تستهدف مشروعات طاقة متجددة لتوليد 20 غيغاواط بحلول عام 2025، و50 غيغاواط بحلول عام 2030.

وتتوقّع الشركة استثمار نحو ملياري دولار في الطاقة منخفضة الكربون العام الجاري، وترتفع إلى 3 أو 4 مليارات دولار في 2025، ثم تزيد إلى 5 مليارات دولار عام 2030.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى