سلايدر الرئيسيةتقارير الغازتقارير الكهرباءتقارير النفطرئيسيةعاجلغازكهرباءنفط

إعصار آيدا.. منشآت النفط والغاز تواصل الإغلاق.. ولويزيانا تغرق في الظلام

مليون شخص في الولاية الأميركية يعانون من انقطاع الكهرباء

حياة حسين

ضرب إعصار آيدا ولاية لويزيانا الأميركية، فعطل نشاط شركات النفط والغاز في خليج المكسيك، وأغرق مدينة نيو أورلينز، أكبر مدن الولاية، في الظلام يوم أمس الأحد.

مر أمس بصعوبة على خليج المكسيك وولاية لويزيانا، خاصة مدينة نيو أورلينز، وفق توقعات سابقة، ما دفع الرئيس الأميركي جو بايدن، إلى إعلان "لويزيانا منطقة كوارث"، وأمر بتقديم مساعدات اتحادية لدعم جهود مواجهة الإعصار، حسبما ذكرت وكالة رويترز، اليوم الإثنين.

مساعدات للأميركيين

جاء في بيان صدر عن البيت الأبيض: إن "المساعدات يمكن أن تشمل منحا للإسكان المؤقت وإصلاح المنازل وقروضا منخفضة الفائدة لتغطية خسائر الممتلكات غير المؤمن عليها، وغيرها من البرامج لمساعدة الأفراد وأصحاب الشركات على التعافي من آثار الكارثة".

ووصل إعصار آيدا إلى ساحل لويزيانا كعاصفة من الفئة الرابعة، لكنه تراجع إلى الفئة الأولى بحلول صباح اليوم الاثنين، وفق مكتب السلامة والأمن البيئي في الولايات المتحدة، حسبما ذكر موقع "روسيا اليوم".

وأوقفت شركات النفط في خليج المكسيك إنتاج 1.74 مليون برميل يوميًا، ما يمثل نحو 91% من الإنتاج أول أمس السبت، ارتفعت إلى 96% الأحد، كما زادت إغلاقات منشآت الغاز أمس إلى 94% مقابل 84% تقريبًا يوم السبت.

جاء ذلك بسبب الإعصار الذي هاجم الولاية بالقرب من ميناء "فورتشون"، وهو القاعدة البرية لميناء لويزيانا للنفط البحري "لوب"، ويُعد أكبر محطة خام مملوكة للقطاع الخاص في الولايات المتحدة.

كذلك أخلت شركات الطاقة 288 منصة، وهي تزيد عن نصف منصات نفط خليج المكسيك، وفق مكتب السلامة والأمن البيئي في الولايات المتحدة.

شيفرون - أهمية خليج المكسيك

انقطاع الكهرباء

تسببت إعصار آيدا بانقطاع الكهرباء عن نيو أورلينز -أكبر مدن لويزيانا- بأكملها، وعن أكثر من مليون شخص في أنحاء الولاية، وفق الموقع المتخصص "باور آوتاج.يو إس"، حسب "روسيا اليوم".

وتسبب آيدا في وقف 8 خطوط نقل كهرباء بالمدينة، متضمنة البرج العملاق على الضفة الغربية، والذي سقط في نهر المسيسبي.

ويتوقع البعض أن تظل مدينة نيوأورلينز غارقة في الظلام عدة أيام، وقد تطول المدة عن ذلك، وفق موقع "نولا دوت كوم".

وتثير تلك الحالة انتقادات عديدة لإدارة مرفق كهرباء المدينة والسلطات المحلية بها.

وانقطعت الكهرباء عن منازل وشركات منطقة باتون روج، وهي قريبة من نيو أورلينز، باستثناء مناطق محدودة.

وكانت شركة إكسون موبيل الأميركية قد أوقفت نحو 50% من نشاط مصفاة التكرير "باتون روج" أمس الأحد، وفق رويترز.

كما دفع إعصار آيدا مياه نهر المسيسيبي إلى الوراء في مجراه الأدنى، في ظاهرة غير عادية، تسببت فيها الرياح الشديدة التي تجاوزت سرعتها في بعض الأحيان 240 كيلومتر/ساعة، إضافة إلى موجات المد العاصفة في خليج المكسيك حيث يصب أكبر نهر في أمريكا الشمالية، وفق عالم الهيدرولوجيا بهيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، سكوت بيريين، في تصريحات لشبكة سي إن إن التلفزيونية أمس الأحد.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى