عاجلأخبار النفطرئيسيةنفط

وكالة: أوبك+ تستبعد حاجة أسواق النفط للمزيد من الإمدادات

يعتقد كبار منتجي النفط أن أسواق النفط لا تحتاج إلى ضخ براميل خام أكثر من المخطط سابقًا، فيما يُعد بمثابة رفض للدعوة الأميركية بشأن مطالبة تحالف أوبك+ بزيادة الإمدادات.

وأوضح تقرير نشرته وكالة رويترز نقلاً عن 4 مصادر لم تسمها، اليوم الإثنين، أن أوبك وحلفائها -بما في ذلك روسيا- يعتقدون أن أسواق النفط ليست بحاجه إلى إمدادات أكثر من المخططة للأشهر المقبلة.

ويأتي ذلك على الرغم من ضغوط الولايات المتحدة لإضافة إمدادات النفط من أجل منع ارتفاع أسعار الخام.

ووفقًا للتقرير، فإن أحد المصادر الأربعة قال إنه لا داعي لإضافة النفط بسرعة أكبر، بينما يرى آخر أنه ليس هناك قلق بشأن الجدول الزمني للزيادات المخططة وتلبية الطلب المتوقع.

وتشير أحدث البيانات الصادرة عن أوبك ووكالة الطاقة الدولية وإدارة معلومات الطاقة إلى عدم الحاجة لمزيد من النفط، وفقًا للتقرير نقلاً عن مصدران في أوبك+.

مطالبة البيت الأبيض

طالب البيت الأبيض، في الأسبوع الماضي، دول أوبك+ بزيادة إنتاج النفط عن المستويات المخططة مسبقًا من أجل مواجهة الارتفاع في أسعار البنزين الأميركية، فيما وصفته تهديدًا للتعافي الاقتصادي العالمي.

وكان هذا الطلب محل انتقاد شديد؛ إذ يعتقد فريق أنه بمثابة نفاق بعد تقييد الإنتاج محليًا، فيما يشير آخرون لإمكانية المنتجين الأميركيين تعزيز الإمدادات بسهولة إذا سمح لهم المشاركة.

اتفاق أوبك+

في يوليو/تموز الماضي، اتفق تحالف أوبك+ على زيادة إنتاج النفط بمقدار 400 ألف برميل يوميًا بشكل شهري بدايةً من أغسطس/آب حتى يجرى التخلص من تخفيضات الإنتاج الحالية والبالغة 5.8 مليون برميل يوميًا.

وفي العام الماضي، نفذت مجموعة أوبك+ خفضًا قياسيًا للإنتاج بلغ 10 ملايين برميل يوميًا، أو ما يعادل 10% تقريبًا من الطلب العالمي، وذلك نتيجة القيود المفروضة عالميًا للسيطرة على تفشي الوباء.

ومن المقرر أن يعقد تحالف أوبك+ اجتماعًا آخر يوم 1 سبتمبر/أيلول المقبل، من أجل مراجعة سياسة الإنتاج وفق التطورات في أسواق النفط.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى