منوعاتأخبار منوعةرئيسية

الهند تلجأ لاستيراد الفحم لسد الفجوة بين العرض والطلب

رغم تصديرها 800 ألف طن

هبة مصطفى

رغم تصدير الهند 800 ألف طن من الفحم إلى نيبال وبنغلاديش، خلال عامها المالي المنتهي في مارس/آذار 2021، إلا أنها لجأت للاستيراد من أجل سدّ الفجوة بين العرض والطلب في السوق الهندية.

صدّرت الهند 681 ألف طن بنسبة 77.20% إلى نيبال، بالإضافة إلى 104 ألف طن بنسبة 13.04% إلى بنغلاديش، خلال العام المالي المنصرم، وفق ما نشرته صحيفة "ذا إنديان إكسبريس".

وذكرت وزارة الفحم الهندية، في إحصاءاتها المؤقتة لعام 2020-2021، أنها لم تتمكن من تلبية طلبات الإنتاج رغم توافر احتياطي الفحم بالبلاد.

وأوضحت أنه لم يعد هناك خيار سوى اللجوء لاستيراد الفحم خاصة منخفض الرماد، لسدّ الفجوة بين العرض والطلب.

سدّ الفجوة بالاستيراد

خلال العام المالي 2020-2021، بلغ استيراد الهند من الفحم الخام 214.995 مليون طن متري، بانخفاض بنسبة 13.5% عن العام المالي السابق له، الذي جرى خلاله استيراد 248.537 مليون طن متري.

يُشار إلى أن الهند خصصت 65.48 كرور روبية (881.6 مليون دولار أميركي) في ميزانية العام الحالي 2021-2022، لتطوير البنية التحتية للنقل في حقول الفحم.

يأتي هذا رغم تلقّي الهند إدانات من الأمم المتحدة؛ لعدم إلتزامها بتقديم أهداف جديدة للتصدي لأزمة تغيّر المناخ.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق