أخبار الطاقة المتجددةرئيسيةطاقة متجددةعاجل

أميركا تستثمر 60 مليون دولار لزيادة كفاءة الطاقة في التصنيع

ضمن خطوات الحد من الانبعاثات وخفض تكاليف الطاقة

محمد فرج

رصدت أميركا 60 مليون دولار لتمويل مراكز التقييم الصناعي في الجامعات، والتي تساعد الشركات المصنّعة الصغيرة والمتوسطة على الحدّ من انبعاثات الكربون وخفض تكاليف الطاقة.

ومن المقرر أن يساعد الاستثمار في تمويل مشروعات إزالة الكربون عبر قطاع التصنيع، على تعزيز هدف إدارة الرئيس جو بايدن المتمثل في تحقيق اقتصاد الطاقة النظيفة، حسب بيان نشره الموقع الإلكتروني لوزارة الطاقة.

وقالت وزيرة الطاقة جينيفر غرانهولم: "إن طلاب الجامعات الأميركية يساعدون الشركات المحلية على تقليل التلوث وتوفير الطاقة وخفض فواتير الكهرباء".

الطاقة النظيفة في أميركا

أوضحت غرانهولم أن مراكز التقييم الصناعي التابعة لوزارة الطاقة تساعد الشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم في الانتقال إلى اقتصاد الطاقة النظيفة، وتحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050.

ومن المقرر تمويل مراكز التقييم الصناعي في 32 جامعة لتحسين الإنتاجية، وتعزيز الأمن السيبراني، وتوفير التدريبات والبرامج الفنية للطلاب والمهنيين، لإجراء تقييمات كفاءة الطاقة للمباني الصغيرة ومتوسطة الحجم.

وقدّم برنامج التقييم الصناعي في الجامعات -وهو أحد أطول البرامج التي تديرها وزارة الطاقة- ما يقرب من 20 ألف تقييم دون تكلفة للشركات المصنّعة الصغيرة ومتوسطة الحجم، وأكثر من 147 ألف توصية لتدابير التحسين.

قال رئيس لجنة الطاقة والموارد الطبيعية بمجلس الشيوخ، جو مانشين: "إن جامعة ويست فرجينيا تواصل تمثيل ولاية ماونتن على أعلى المستويات، وسوف تساعد الشركات المصنّعة الصغيرة ومتوسطة الحجم في جميع أنحاء أميركا على خفض تكاليف الطاقة وتقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، مع الحفاظ على قدرتها التنافسية على مستوى العالم".

لقراءة المزيد..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى