رئيسيةأخبار النفطأخبار منوعةعاجلمنوعاتنفط

مدير أويل سيرش الأسترالية يستقيل من منصبه

الشركة تسعى لتعيين مسؤول جديد خلال أيام

محمد فرج

استقال المدير الإداري لشركة أويل سيرش الأسترالية، كيران وولف، من منصبه، بسبب تدهور حالته الصحية.

وتسعى شركة النفط والغاز -التي تركّز على بابوا غينيا الجديدة- إلى تعيين مسؤول جديد في المنصب خلال الأيام المقبلة.

وأعلنت أويل سيرش، أن وولف كان يعاني من مشكلات صحية منذ مدة، وتدهورت حالته في الفترة الأخيرة، حسبما ذكر موقع إنرجي فويس.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة ريك لي، إنه بعد تلقّي المخاوف والشكاوى الأخيرة من سوء حالة وولف الصحية، جرت مناقشات ومشاورات معه، مؤكدًا أن وولف تصرّف بطريقة لا تتفق مع المعايير التي توقّعها مجلس الإدارة فيما يتعلق بأسلوب إدارته.

التغلب على التحديات

أضاف "لي" أن مجلس الإدارة يقرّ بجدارة المهام التي اضطلع بها وولف منذ تعيينه في منصب العضو المنتدب خلال فبراير/شباط من عام 2020، ويدرك التحديات التي واجهته في الآونة الأخيرة بسبب مشكلاته الصحية.

وتابع: "كانت هذه الفترة تمرّ بتحديات شديدة، بما في ذلك عمليات الإغلاق العالمية المرتبطة بتفشّي وباء كورونا، وانخفاض أسعار النفط ، وإجراءات الأزمة لحماية المركز المالي للشركة، ووضع إستراتيجية واضحة لتوجيه مسار نحو مستقبل مستدام من خلال الطاقة".

حان وقت المغادرة

قال المدير الإداري المستقيل، كيران وولف: "أعتقد أن الشركة في وضع جيد جدًا للمستقبل، ومع ذلك، فقد أصبح واضحاً بالنسبة لي أنه نظرًا للتحديات الصحية التي أعانيها، أصبح من الصعب جدًا بالنسبة لي أن أؤدي على المستوى المطلوب للوظيفة".

وذكر أنه اتخذ القرار بعد التفكير والتشاور مع عائلته والآخرين، بما في ذلك مستشاروه الطبّيون، قائلًا: "حان الوقت للمغادرة للتركيز على صحّتي".

ووافق بيتر فريدريكسون، الذي انضم إلى الشركة في وقت سابق من هذا العام، على العمل مديرًا، على أن يصبح الرئيس التنفيذي بالإنابة بأثر فوري.

وقال فريدريكسون: "أتطلع إلى العمل مع فريق قيادة أويل سيرش ذي الخبرة العالية، وكل منهم يفهم الدور الذي يضطلع به في تنفيذ الأولويات الإستراتيجية للشركة، والتي تضمن استمرارنا في تقديم النتائج لمساهميها والمجتمعات الأوسع التي نعمل فيها".

لقراءة المزيد..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى