رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةأخبار النفططاقة متجددةعاجلنفط

السودان يتعاون مع فرنسا في مجال الغاز الطبيعي والطاقة المتجددة

وتأكيد على اهتمام توتال بالعودة للخرطوم

بعد أن وضعت وزارة الطاقة السودانية خطة لزيادة إنتاج النفط خلال عام، والعمل على إزالة التحديات التي تواجه الصناعة النفطية في البلاد، تسعى حاليًا إلى جذب الاستثمارات في هذا القطاع الحيوي.

وفي هذا الإطار، التقى وزير الطاقة السوداني جادين علي عبيد، السفيرة الفرنسية في الخرطوم، إيمانويل بلاتمان، وجرت مناقشة سبل التعاون بين البلدين في مجال الطاقة المتجددة والنفط والغاز.

ورحّب وزير الطاقة باهتمام فرنسا ورغبتها بالاستثمار في السودان في مجال الغاز الطبيعي والطاقات البديلة.

الاستثمار في السودان

أكدت السفيرة اهتمام بلادها بالاستثمار في السودان بمجال الغاز الطبيعي والطاقات البديلة، وأيضًا اهتمام عدد من الشركات الفرنسية التي تعمل بمجال الطاقة، بالعمل في السودان، خاصة شركة توتال التي عملت في الخرطوم سابقًا.

وأشارت إلى اهتمام توتال بالعديد من المناطق المتاحة للاستثمار في السودان، ومن بينها العمل في الغاز الطبيعي بالبحر الأحمر، كما نقلت رغبة شركة "توتال إنر" في العمل بمجال الطاقات البديلة لتوليد الكهرباء في السودان.

مجال الطاقة المتجددة

قالت السفيرة، إن شركة فولتاليا التي تعمل في مجال الطاقات البديلة مهتمة بالعمل في السودان، وشركة "بيسب فرانلاب" التي تعمل في مجال الاستشارات والدراسات لتقييم الحقول، والتي سبق أن عملت مع عدد من الشركات في السودان.

وأشارت إلى النتائج الإيجابية التي خرج بها مؤتمر باريس، مشيرًة إلى اهتمام الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بدعم السودان من خلال رعاية وتنظيم هذا المؤتمر، وإرسال رسائل إيجابية عن السودان في نسخته الجديدة للمجتمع الدولي.

ومن جانبه، أكد وزير الطاقة اهتمام بلاده باستخراج الغاز الطبيعي، داعيًا الشركات الفرنسية للعودة للعمل في السودان بمجال استكشاف وإنتاج الغاز الطبيعي والطاقات البديلة لتوليد الكهرباء.

وثمّن الدور الكبير الذي قامت به فرنسا في تنظيم مؤتمر باريس الذي حقق نجاحًا كبيرًا، وأسهم في عرض السودان بشكل جيد للعالم.

خطة السودان لزيادة إنتاج النفط

تسعى الوزارة لزيادة إنتاج النفط من 55 ألف برميل يوميًا إلى 75 ألف برميل يوميًا مرحلة أولية، لمقابلة الاكتفاء الذاتي للاستهلاك المحلي.

وفي المرحلة الثانية، من المقرر زيادة الإنتاج إلى 105 آلاف برميل يوميًا، وفي المرحلة الثالثة إلى 155 ألف برميل يوميًا، وتُنفّذ هذه الخطة ما بين 3 و5 سنوات، بعد توفير التمويل اللازم.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى