رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددة

الإمارات.. القمة العالمية لطاقة المستقبل تستقبل كبرى مؤسسات الطاقة النظيفة

تنطلق بداية العام المقبل

تُعقد فعاليات القمة العالمية لطاقة المستقبل 2022، في مركز أبوظبي الدولي للمعارض في المدة بين 17 و19 يناير/كانون الثاني المقبل.

وأعلنت القمة -التي تُعد الحدث العالمي الرائد في مجال الطاقة النظيفة والاستدامة- توقيع اتفاقيات شراكة تنضم بموجبها وزارة الطاقة والبنية التحتية في الإمارات وشركة "بيئة"، و"إي دي إف رينوبلز"، إلى قائمة المؤسسات العارضة في النسخة المقبلة من القمة، حسبما نشرته وكالة أنباء الإمارات، اليوم الثلاثاء.

أكبر ملتقى للطاقة النظيفة

يأتي انعقاد القمة ليمثّل أكبر وأهمّ ملتقى للخبراء والمستثمرين وصنّاع القرار في مجال الطاقة النظيفة والاستدامة بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

تجدر الإشارة إلى أن النسخة المقبلة من القمة هي أول لقاء فعلي للأطراف المعنية بالطاقة النظيفة والاستدامة، منذ نسخة عام 2020، التي حضرها أكثر من 34 ألف زائر من 125 دولة، و10 من قادة دول ورؤساء حكومات، وعدد استثنائي من العارضين بلغ 840 شركة عارضة.

وقال وزير الطاقة والبنية التحتية الإماراتي، سهيل المزروعي، لقد حددت الإمارات طموحها وأهدافها البيئية في المديين المتوسط والبعيد، ووضعت بموجب ذلك خطة إستراتيجية لزيادة توليد الطاقة النظيفة، وتعزيز كفاءة استهلاك الطاقة مع توفير الطاقة الكافية لدعم مسيرة التنمية والتقدم.

وأضاف: "استطعنا، وبالرغم مما واجهناه من تحديات، تحقيق الكثير من التقدم تجاه أهدافنا التي تتضمنها إستراتيجية الإمارات للطاقة 2050.. كما إن الحجم الهائل من الاستثمارات في مجالات الطاقة النظيفة، وكفاءة الطاقة، وخفض البصمة الكربونية والاستدامة، وتأمين المياه، يمهّد الطريق أمام الإمارات لتعزيز مكانتها في مقدمة جهود الاستدامة العالمية".

تمثّل القمة العالمية لطاقة المستقبل فرصة مهمة للعارضين والوفود الزائرة والأطراف المعنية كافة، للاجتماع واستهلال علاقات العمل، ووضع خطط لمبادرات الاستدامة والطاقة النظيفة في الشرق الأوسط ومناطق أخرى في العالم.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى