رئيسيةأخبار الطاقة النوويةتقارير الطاقة النوويةطاقة نوويةعاجل

غانا تتوسع في الطاقة النووية لتحقيق الاستدامة والتنمية

خطة لزيادة قدرات الطاقة المتجددة للمساعدة في إزالة الكربون

محمد فرج

تخطط غانا لتنويع مزيج الطاقة في البلاد، وتعزيز التصنيع بأنظمة طاقة نظيفة وموثوقة، مثل الطاقة المتجددة والطاقة النووية.

وقال وزير الطاقة ماثيو أوبوكو بريمبه، إن الحكومة تعقد آمالاً كبيرة على أن يكون للطاقة النووية دور مهم في إزالة الكربون من توليد الكهرباء، من أجل التنمية الصناعية المتسارعة، حسبما ذكر الموقع الإلكتروني للحكومة.

ومن المتوقع أن تستمر مصادر الطاقة المتجددة في النمو بشكل كبير، وتعدّ الطاقة النووية جزءًا مهمًا من الطاقة النظيفة اليوم، وأكبر مصدر لتوليد الكهرباء منخفضة الكربون في الاقتصادات المتقدمة.

الحصول على كهرباء نظيفة

ذكر تقرير وكالة الطاقة الدولية بشأن الطاقة النظيفة، أنه دون الاستثمار النووي سيكون من الصعب تحقيق الاستدامة في الطاقة مع الآثار المترتبة على الانبعاثات والتكلفة وأمن الطاقة.

وأكد وزير الطاقة ماثيو بريمبه -خلال مشاركته في منتدى الطاقة النووية الذي عُقد في غانا، ويناقش ابتكارات الطاقة النووية وسبل دفع إزالة الكربون من قطاع الطاقة بالدولة- أن التحول إلى أنظمة الطاقة النظيفة لإنتاج الكهرباء من شأنه أيضًا إزالة الكربون عن قطاعات أخرى، مثل النقل وأنشطة التلوث البيئي الأخرى.

وأوضح أن هناك عددًا من الأمور يجب الالتفات إليها، من ضمنها نمو الطلب المستمر، والتعرفات المرتفعة للصناعات، والقدرة على تحمّل التكاليف، والموثوقية ومعايير المرونة.

وقال، بالنظر إلى الحقائق المتاحة حول احتياجات الطاقة في غانا، والقدرة والتكلفة، فإن الطاقة النووية يمكن أن توفّر تلك الطاقة البديلة النظيفة الأساسية.

فوائد متعددة لمحطات الطاقة النووية

تابع الوزير: "لا تولّد محطة الطاقة النووية الجديدة كهرباء موثوقة منخفضة الكربون فقط، بل توفر أيضًا فوائد اقتصادية اجتماعية أوسع نطاقًا خلال تطويرها وبنائها، ويستمر عمرها التشغيلي 60 عامًا.

جدير بالذكر أنه في عام 2007، شكّل الرئيس السابق، جون أجيكوم كوفور، لجنة برئاسة البروفيسور دانيال أدري بيكوي، لاستكشاف إمكان استخدام غانا للطاقة النووية مصدرًا بديلًا للطاقة، حينما كانت تواجه الدولة تحدّيات كبيرة في إمدادات الطاقة.

وأوضح أنه من أجل الحفاظ على التقدم التكنولوجي للطاقة في البلاد، فقد دعمت الحكومات اللاحقة هذا الجهد، لتحسين أمن الطاقة في البلاد، لتوفير الموارد لتسهيل برنامج الطاقة النووية.

تقنيات مبتكرة لإزالة الكربون

أكد الوزير أنه بالاضافة إلى توليد الكهرباء، فإن الطاقة النووية يمكن أن توفر حلولًا لمجموعة أوسع من التطبيقات وتلك التقنيات النووية المبتكرة مثل المفاعلات المعيارية الصغيرة، لتمكين إزالة الكربون بعمق، في جزء من انتقال الطاقة النظيفة.

وقال، إن التقنيات النووية تعمل بالقدر نفسه على تحسين حياة الناس بعدّة طرق أخرى، وتدعم التطورات المستدامة، كما إن التطبيقات الطبية والصناعية والزراعية للتكنولوجيا النووية قيد الاستخدام في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك غانا.

فيما أوضح الرئيس التنفيذي لشركة إيه جي آي، تووم أكوابوا، أن الأبحاث أظهرت أن غانا لديها إمكانات كبيرة لتنويع مصادر إنتاج الطاقة.

وطالب صنّاع القرار في الصناعة، بأن يكونوا منفتحين بشأن برنامج الطاقة النووية الغاني بجزء من مزيج الطاقة، والذي يقول الخبراء، إنه سيؤدي إلى خفض تكلفة الطاقة بشكل كبير.

وأوضح أن امتلاك مصدر طاقة ميسور التكلفة وموثوق ومستدام للصناعة سيجعل الشركات الغانيّه قادرة على المنافسة، ويزيد من الفوائد في ظل منطقة التجارة الحرة القارّية الأفريقية.

اقرأ المزيد..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى