التقاريرأخبار الطاقة المتجددةأخبار الكهرباءتقارير الطاقة المتجددةتقارير الكهرباءرئيسيةطاقة متجددةكهرباء

تكلفة البطاريات.. أزمة تعوق التوسع في حلول الطاقة الشمسية للمنازل

تكاليف البطاريات المنزلية تفوق الفوائد التي تحققها

نوار صبح

اقرأ في هذا المقال

  • تكلفة أنظمة البطاريات المنزلية تُعدّ أقل ربحية من تصدير الكهرباء غير المستخدمة
  • تكاليف البطاريات المنزلية تفوق الفوائد التي تحققها
  • من الضروري أن تنخفض أسعار البطاريات إلى ثلث مستواها الحالي
  • التخزين الافتراضي للبطارية ليس شفافًا، وقد يواجه المستهلكون العاديون صعوبة في معرفة مزاياها

تعاني دول كثيرة من انقطاع متكرر للتيار الكهربائي؛ ما يدفع المؤسسات والأفراد إلى البحث عن البدائل المتاحة التي تفوق تكلفتها -عادة- إمكانات الطبقات محدودة الدخل.

وتُعدّ مصادر الطاقة المتجددة، كطاقة الرياح والطاقة الشمسية، خيارات مقبولة في المناطق التي تنعم بمصادر مستدامة.

وتوصلت دراسة أجرتها جامعة لابينرنتا للتكنولوجيا، في فنلندا، إلى أن تكلفة أنظمة البطاريات المنزلية تُعدّ أقلّ ربحية من تصدير الكهرباء غير المستخدمة التي تولّدها الألواح الشمسية المنزلية إلى الشبكة، حسبما أوردته مجلة "بي في".

تكلفة البطاريات المنزلية

على الرغم من أن الاستهلاك الذاتي للطاقة الشمسية يمثّل النهج الاقتصادي الأمثل، لكن تكلفة البطاريات المنزلية -حاليًا- تفوق القدرة المتزايدة التي تقدّمها لاستخدام الكهرباء المولدة على السطح،

وكشف بحث جامعة لابينرنتا للتكنولوجيا، الذي نشرته مجلة "أبلايد إنرجي"، أن الاستخدام الأكثر قيمة للكهرباء المنزلية بالطاقة الشمسية كان للاستهلاك الذاتي؛ لأنه لا يخضع للضرائب ورسوم الشبكة المرتبطة بكل كيلوواط/ساعة من كهرباء الشبكة، فضلًا عن تكلفة بيع الكهرباء بالجملة.

الاستعانة بمصادر المواد الخام

أشارت الدراسة إلى أن تكاليف البطاريات المنزلية، التي تزيد من مقدار الاستهلاك الذاتي في المنازل العاملة بالطاقة الشمسية، تفوق الفوائد التي تحققها.

وهذا يعني أن التصدير البسيط للكهرباء الزائدة إلى الشبكة -بسعر الجملة- يوفر أفضل العوائد عند مستويات أسعار البطارية الحالية.

وركّزت مبادرة "أبرايزينغ"، التي أطلقتها مجلة "بي في"، على الاستعانة بمصادر المواد الخام في قطاع تخزين الكهرباء.

نتائج الدراسة

قالت الباحثة في جامعة لابينرنتا للتكنولوجيا، بياتاري بورانين"، في بيان صحفي صدر عن الجامعة، إن من الضروري أن تنخفض أسعار البطاريات إلى ثلث مستواها الحالي حتى تكون استثمارًا مجديًا لأنظمة الكهرباء السكنية.

وعمل فريق البحث على تقييم العوائد المالية المتاحة للمنازل العاملة بالطاقة الشمسية، والمشارِكة باستخدام "البطاريات الافتراضية" التي أنشأتها شركات الكهرباء، وهي تكوّن مجموعات من المنازل التي تستهلك الطاقة الشمسية وتصدرها على حدٍ سواء.

ولم يستطع الباحثون التوصل إلى استنتاج بشأن مزايا مثل هذه الأنظمة، حسبما أورته مجلة "بي في".

التخزين الافتراضي للبطاريات

قال الأستاذ المساعد في جامعة لابينرنتا للتكنولوجيا، أنتي كوسونين، إن التخزين الافتراضي للبطارية ليس شفّافًا، وقد يواجه المستهلكون العاديون صعوبة في معرفة مزاياها مقارنة ببيع الكهرباء الزائدة إلى الشبكة.

ووجد الباحثون المشاركون في الدراسة، التي استندت إلى بيانات استيراد وتصدير الكهرباء من منزلين منفصلين في فنلندا على مدى 3 سنوات، أن تكلفة البطاريات السكنية تزداد مع قدرتها التخزينية بمعدل أسرع من الفوائد الاقتصادية التي تقدمها؛ بسبب زيادة مستويات الاستهلاك المنزلي.

وقال أستاذ كفاءة الطاقة في الأنظمة التي تعمل بالكهرباء، حيرو أهولا، إن الكثيرين لا يزالون يعتقدون أن البطاريات هي الخيار الأفضل، أو أنها تمثّل الحلّ الضروري لجني الأرباح من الكهرباء المنتجة ذاتيًا.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى