نفطأخبار النفطسلايدر الرئيسية

وزير النفط الكويتي: أوبك+ تتوخى الحذر في إستراتيجية زيادة الإنتاج

وسط تحديات أسواق النفط

أكد وزير النفط الكويتي محمد الفارس أن دول أوبك+ تتوخّى الحذر فيما يتعلق بإستراتيجية زيادة الإنتاج، وسط تحديات أسواق النفط.

وأعرب عن تفاؤله بشأن الطلب العالمي على النفط، في الوقت الذي تتعافى فيه الاقتصادات من تأثير الجائحة، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية.

وقال في بيان اليوم الأربعاء، قبل اجتماع أوبك+: إن "توسّع الدول في التطعيم ضد فيروس كورونا أسهم في تعزيز توقعات النمو الاقتصادي في الاقتصادات الكبرى والناشئة بالتزامن مع عودة تدريجية للحركة والتنقل والسفر في العديد من بلدان العالم، ما يعزز ويزيد الطلب العالمي على النفط".

اجتماع أوبك+

قال الفارس، إن الكويت تدعم القرار الجماعي من خلال التوافق بين تحالف أوبك+ وخارجه، والعمل بروح الفريق الواحد لمواجهة التحديات في أسواق النفط.

ويتوقّع العديد من المحللين أن التحالف سيقرّر في اجتماعه، المقرر غدًا الخميس، زيادة بين 500-700 ألف برميل يوميًا.

وتقود روسيا مقترح زيادة إنتاج أوبك+، إذ أكدت أن السوق تشهد عجزًا ملحوظًا في الإمدادات، في وقت حذّر فيه عدد من الخبراء من حدوث أزمة في المعروض النفطي هذا الصيف، إذا لم يوافق التحالف على ضخّ المزيد من الخام قريبًا.

فجوة في المعروض

تتوقع منظمة أوبك فجوة في المعروض من النفط بداية من شهر أغسطس/آب وحتى نهاية 2021، ما يعني أنها قد تتفق مع حلفائها على زيادة الإنتاج في اجتماع الغد.

واتفقت أوبك وكبار المنتجين فيما يُعرف بتحالف أوبك+ على ضخّ 2.1 مليون برميل نفط يوميًا في الأسواق -تمثّل 2% من الإنتاج العالمي- إلى الأسواق في المدة بين شهري مايو/أيار ويوليو/تموز، بخطوة لتخفيف خفض الإنتاج.

وتعقد أوبك+ اجتماعًا يوم غد لبحث سياسة الإنتاج خلال الأشهر المقبلة.

من جانبه، جدّد وزير النفط الهندي دارمندرا برادان دعوته منظمة البلدان المصدّرة للنفط "أوبك"، وتحالف "أوبك+"، إلى وقف تخفيضات إنتاج الخام.

وأكد أهمية أن يكون النفط بأسعار معقولة ومنتظمة لدفع التقدم الاقتصادي والاجتماعي، مشيرًا إلى أن بلاده مستهلك ومستورد رئيس للخام.

 

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى