رئيسيةأخبار السياراتأخبار منوعةسياراتمنوعات

شركة صينية تعتزم إنشاء مصنع بطاريات في فرنسا لإمداد رينو

بتكلفة 2.4 مليار دولار

من المقرر أن يكشف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الإثنين، عن اتفاقيات في قطاع البطاريات، بعد الرواج الكبير للسيارات الكهربائية.

ويعتزم ماكرون الإعلان عن هذه الاتفاقيات عند زيارته اليوم مصنع تجميع سيارات رينو في مدينة دواي، حيث سيجري إنشاء مصنع إنفجين للبطاريات فيها، وهو الأول في أوروبا بالنسبة لشركة إنفيجن الصينية التي تنتج أيضًا توربينات الرياح.

مصنع شمال فرنسا

تعتزم إنفيجن إنفاق ما يصل إلى ملياري يورو (2.4 مليار دولار) على إنشاء مصنع لإنتاج البطاريات في شمال فرنسا، لتشغيل مجموعة من سيارات رينو الكهربائية ذات الأسعار المعقولة.

ونقلت وكالة بلومبرغ عن بيان لشركة رينو الفرنسية للسيارات، أن الاتفاق جزء من إستراتيجية رينو بشأن السيارات الكهربائية، وهي تضمّ أيضًا استحواذها على حصة أكثر من 20% بقليل، في شركة فرنسية ناشئة عمرها عام، يُطلق عليها "فيركور" لبطاريات ذات أداء أعلى مخصصة لطرازات السيارات الكبيرة والمتميزة.

وقبل إجراء انتخابات عامة العام المقبل، يسعى ماكرون إلى تحقيق مكسب سياسي من التوقعات بإمكان توفير نحو 4500 وظيفة بحلول عام 2030، في مركز السيارات الكهربائية الموجود في منطقة طالما عانت من تراجع صناعي.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى