أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

شيفرون تعيد عمالها إلى خليج المكسيك بعد مرور عاصفة كلاوديت (فيديو)

حياة حسين

أعادت شركة شيفرون عمالها إلى مواقع الإنتاج في خليج المكسيك، بعد مرور العاصفة الاستوائية "كلاوديت"، التي تسبّبت في إخلاء الموقع قبل أيام.

وبناء على توقعات خبراء الأرصاد يوم الخميس الماضي بتشكُّل منخفض استوائي أو شبه استوائي في خليج المكسيك يوم الجمعة، أجلت شيفرون وشركات أخرى عاملة في المنطقة عمالها.

منصة تاهيتي

أشارت شيفرون -في بيان على موقعها الإلكتروني- إلى أنها رفعت معدلات الإنتاج في منصة تاهيتي، بعدما دفعت العاصفة إلى تعليق العمل بها، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

وأوضحت الشركة -وهي ثالث أكبر منتج للنفط في خليج المكسيك- أن العمل يسير حاليًا بشكل طبيعي في مواقعها في خليج المكسيك.

وكانت عاصفة كلاوديت قد ضربت الساحل الجنوبي الشرقي للويزيانا، ما أوقف إنتاج النفط والغاز في وسط خليج المكسيك.

كما جلبت العاصفة معها رياحًا قوية وأمطارًا غزيرة إلى بعض أجزاء من ساحل خليج المكسيك.

أعاصير خليج المكسيك

موجة أعاصير

قال مسؤول في معهد النفط الأميركي -خلال مايو/أيار الماضي- إن موجة من الأعاصير التي تزيد قوتها على المستوى المتوسط، ستضرب صناعة النفط والغاز البحرية هذا العام.

وتعرّضت أميركا العام الماضي إلى نحو 30 عاصفة، توجهت بعضها إلى قطاع النفط والغاز البحري، ما تسبّب بإغلاق ما يقارب من 90% من الطاقة الإنتاجية للآبار ومصافي التكرير بعض الوقت.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى