سلايدر الرئيسيةأخبار النفطنفط

عاصفة استوائية تجبر شركات النفط الأميركية على إخلاء منصات الإنتاج

صناعة النفط والغاز البحرية تستعد لموسم الأعاصير

دينا قدري

أخلت شركات النفط الأميركية العاملة في غرب خليج المكسيك منصات الإنتاج من العمال، تحسبًا لعاصفة استوائية.

وسحبت شركتا النفط الأميركيتان شيفرون وأوكسيدنتال بتروليوم موظفيهما، وأدارتا احتياطات العواصف في منشآتها البحرية في خليج المكسيك، إذ تستعد المنطقة لعاصفة استوائية.

وقال خبراء الأرصاد الجوية، أمس الخميس، إنه من المتوقع أن يتشكّل منخفض استوائي أو شبه استوائي في خليج المكسيك، بحلول يوم الجمعة، مع تحذيرات صدرت من لويزيانا إلى الحدود بين ألاباما وفلوريدا، بما في ذلك نيو أورليانز.

ومن المتوقع أن تصل العاصفة -التي من الممكن أن تشتد إلى إعصار استوائي 3- إلى ألاباما وميسيسيبي وجورجيا ولويزيانا وفلوريدا بانهاندل ليلة الجمعة، وتستمر خلال عطلة نهاية الأسبوع.

ترقّب شركات النفط الأميركية

ذكرت شركة أوكسيدنتال أنها تتعقّب بدقة العاصفة وهي تتحرك عبر خليج المكسيك، وفقًا لما نقلته منصة سبلاش 247.

وقالت الشركة -في بيان أصدرته-: "جميع منشآتنا لديها خطط للاستعداد للأحداث المتعلقة بالطقس، وتُنفّذ تلك الإجراءات، التي صُمّمت لحماية البيئة وسلامة موظفينا وصحتهم والمجتمعات التي نعمل فيها".

سحب موظفي شيفرون

من جانبها، سحبت شركة شيفرون الموظفين غير الأساسيين من 3 منصات نفطية، وأخلت منصة رابعة بالكامل، لكنّ الإنتاج لا يزال عند المستوى الطبيعي.

وصرّحت المتحدثة باسم شيفرون، دينا ماكمولين، إلى وكالة رويترز: "سنواصل مراقبة العاصفة عن كثب، وسنظلّ نركّز على سلامة القوى العاملة لدينا وسلامة منشآتنا وحماية البيئة".

وأُجلي جميع العمال من منشأة جينيسيس، على بُعد نحو 240 كيلومترًا من لويزيانا، ونُقل العمال غير الأساسيين من منصات بيغ فوت وجاك/سانت مالو وتاهيتي التابعة لشركة شيفرون.

ويُقال -أيضًا- إن شركتي النفط العملاقتين بي بي وشل تراقبان الوضع.

موسم أعاصير

في الشهر الماضي، قال مسؤول في معهد النفط الأميركي إن صناعة النفط والغاز البحرية تستعد بالفعل لموسم الأعاصير هذا العام، الذي كان من المتوقّع أن يشهد نشاط عاصفة فوق المتوسط.

وشهد موسم العام الماضي ما يصل إلى 30 عاصفة محددة، ضرب العديد منها قطاع النفط والغاز البحري، ما تسبّب في وقت ما في إغلاق ما يصل إلى 90% من الطاقة الإنتاجية، وكذلك طاقة التكرير على ساحل الخليج.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى