أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

اندماج "بيكر هيوز" و"أكستور" ينتظر موافقة هيئة حماية المنافسة البريطانية

وسط مخاوف من التأثير على مستوى تنافسية الخدمات والسلع في السوق

حياة حسين

تصدر هيئة حماية المنافسة والأسواق في بريطانيا قرارًا نهائيًا خلال أغسطس/آب المقبل بشأن صفقة اندماج بين شركتي "بيكر هيوز" الأميركية و"أكستور" النرويجية، حسبما ذكر موقع "إنرجي فويس".

وتخشى الهيئة من أن هذا الاندماج المرتقب قد يؤدي إلى التأثير سلبًا على مستوى التنافسية في أسواق السلع والخدمات المحلية.

بحر الشمال

وتُعدُّ بيكر هيوز من كبرى الشركات توظيفًا في بحر الشمال في بريطانيا، وتعمل -حاليًا- على تثبيت أقدامها في الشمال الشرقي، وتقدّم خدمات الحفر ومعداته على نطاق واسع في أنحاء العالم (11 دولة).

بينما تصل حلول الحفر المتقدمة وخدمات الحفر التي تنتجها شركة "إم إتش ويرث" التي تُعدُّ أكستور ذراعها الاستثمارية، إلى 13 دولة.

وجرى العرف الدولي على إجراء الدول تحقيقًا بشأن صفقات اندماج بين شركات حتى إذا كانت غير محلية، ما دام أنها تعمل داخل سوقها، خشية أن تؤثّر على التنافسية في السوق، ما يدفع إلى ارتفاع الأسعار.

وعلى سبيل المثال، أجرى جهاز حماية المنافسة ومنع الاحتكار المصري قبل أكثر من عام ونصف العام بشأن تأثير صفقة اندماج شركة أوبر العالمية مع شركة كريم الإماراتية، للسبب ذاته.

وكانت الشركتان الأميركية والنرويجية قد أعلنتا في مارس/آذار الماضي نيتهما الاندماج عبر تكوين شركة تابعة، تمتلكاها مناصفة، وتوفّر معدات الحفر البحرية للأسواق.

مقران للشركة الجديدة

كان من المقرر أن تتخذ "بيكر هيوز" و"أكستور" من هيوستن في تكساس الأميركية وكريستيانساند في النرويج، مقرين للإدارة.

ووفقًا للاتفاق المُعلن من الشركتين نهاية الربع الأول من العام الجاري، فإنه من المقرر بدء تنفيذ عملية الاندماج في النصف الثاني من 2021.

وتُقيّم هيئة حماية المنافسة -حاليًا- أثر تلك الصفقة، وما إذا كان الاندماج بين الشركتين سيخلق كيانًا احتكاريًا في سوقها، كونهما تعملان في المملكة المتحدة.

ودعت الهيئة الأطراف المعنية في السوق إلى تقديم تعليقاتها بشأن الصفقة حتى 2 يوليو/تموز المقبل.

كما أنها ستحدّد في 13 أغسطس/آب المقبل ما إذا كانت ستسمح بالمرحلة الثانية من التحقيق العميق، أم لا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى