رئيسيةأخبار منوعةعاجلمنوعات

حكومة الصين تدرس تسعير الفحم لمنع ارتفاع أسعاره

تسعى الصين لترويض ارتفاعات السلع الأولية والمواد الخام لديها، لكبح جماح التضخم في ثاني أكبر اقتصاد في العالم، قبيل ذروة الطلب في موسم الصيف.

وفي هذا الإطار، ذكرت وكالة بلومبرغ، اليوم الأربعاء، أن الصين قد تضع حدودًا سعرية على الفحم، الآخذ في الارتفاع، رغم مناداة الدول إلى التخلص من الوقود الأسود لتقليل الانبعاثات الكربونية.

تستحوذ الصين -حاليًا- على 80% من المعادن النادرة في العالم.

تحديد الأسعار أو ضريبة إنتاج

نقلت بلومبرغ عن مصادر مطلعة على الأمر -طلبت عدم الإفصاح عن هويتها- أن أحد الأفكار المعروضة للنقاش فيما يتعلق بالفحم، تحديد الأسعار التي يضعها المنتجون.

وقال مصدر آخر إن هذا النظام طُبّق بالفعل في قاعدة يولين الرئيسة لإنتاج الفحم، في مقاطعة شانكسي، شمال غربي البلاد.

وهناك فكرة أخرى تقضي بفرض ما بين 900 يوان (نحو 141 دولار) و930 يوان على السعر القياسي لطن الفحم في ميناء تشينهوانجداو، وهو ما من شأنه أن يؤثّر على الأسواق الأخرى في أنحاء البلاد، بحسب المصادر.

وستكون هذه الخطوة الأحدث في إطار حملة ناجحة تتعلّق بالسلع الأساسية، التي أطلقتها بكين في شهر أبريل/نيسان الماضي، بهدف تجنب الآثار الخطيرة للضغوط التضخمية على الاقتصاد.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى