منوعاتأخبار الكهرباءأخبار منوعةسلايدر الرئيسيةعاجلكهرباء

قرار عاجل "واستثنائي" من الرئيس اللبناني لحلّ أزمة الكهرباء

انقطاع التيار يتخطى 12 ساعة يوميًا

أعلن الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم الإثنين، عن قرار وصفه بـ"الاستثنائي" للإسهام في حلّ أزمة الكهرباء ببلاده خلال المدّة المقبلة.

وجاء في تغريدة عبر صفحة الرئاسة اللبنانية على تويتر قبل قليل: إن "الرئيس عون وافق على استصدار موافقة استثنائية لإعطاء مؤسسة كهرباء لبنان سلفة خزينة لشراء المحروقات، ومن ثم فإن أزمة الكهرباء إلى انفراج".

كانت أزمة الكهرباء والوقود بصفة عامة قد تفاقمت في لبنان بعد قرار المجلس الدستوري وقف تنفيذ السلفة التي أقرّها البرلمان، والمقدّرة بنحو 200 مليون دولار لصالح مؤسسة الكهرباء، من أجل توفير الوقود اللازم لتشغيل المحطات.

سلفة الكهرباء

في 29 من مارس/آذار هذا العام، وافق البرلمان اللبناني على حصول مؤسسة الكهرباء على سلفة 200 مليون دولار، لتفادي "عتمة شاملة" كان قد حذر منها وزير الطاقة ريمون غجر، ما لم تتوافر الاعتمادات المالية اللازمة، لحلّ أزمة انقطاع الكهرباء، والتي تتخطى 12 ساعة يوميًا.

وفي 11 من مايو/أيار، تلقّى لبنان إخطارًا من شركة قره دنيز التركية -التي تشغّل عددًا من بواخر إنتاج الكهرباء- تُنذر الحكومة بعزمها التوقّف عن الإنتاج، مطالبة بوضع خطة لتسوية المتأخرات تجنّبًا لقطع الإمدادات.

سبق تلك الخطوة بأسبوع قرار لبنان الحجز على البواخر التركية المنتجة للكهرباء المملوكة لشركتي "كارادينيز" و"كار باور شيب"، ومنعها من مغادرة البلاد.

وفي بيان صدر حينها، قالت الحكومة، إن ذلك يأتي "في إطار التحقيقات التي تجريها النيابة العامة في ملف فساد شركة الكهرباء".

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى