رئيسيةأخبار الهيدروجينهيدروجين

إير ليكيد الفرنسية تصدر سندات خضراء بقيمة 609 ملايين دولار

آية إبراهيم

تسعى الشركات العالمية لتعزيز استثماراتها الصديقة للبيئة، عن طريق السندات الخضراء؛ الأمر الذي يدعم المخطط العالمي لمجابهة تغيّر المناخ، والذي تتبناه اتفاقية باريس.

وأطلقت شركة إير ليكيد الفرنسية بنجاح أول إصدار من السندات الخضراء، من خلال جمع 500 مليون يورو (609.062 مليون دولار)، وتخصيصها لتمويل العديد من المشروعات المستدامة وتطويرها، لا سيما في الهيدروجين والغاز الحيوي والأكسجين، حسبما ذكر موقع شركة آيرليكيد.

وتتسق هذه العملية مع سنداتها الأولى التي تحمل علامة إس آر آي، التي أصدرتها المجموعة في عام 2012، لتمويل التوسع في أعمال الرعاية الصحية المنزلية، ويسهم إصدار السندات الجديد -بشكل ملحوظ- في تمويل المشروعات المستدامة الطموح التي أعلنتها المجموعة في 23 مارس/أذار 2021.

وتُعَدّ السندات الخضراء هي فئة آخذة في النمو من الأوراق المالية ذات الدخل الثابت، وتصدر للاستثمارات الصديقة للبيئة، إذ تستخدم عوائدها لتمويل المشروعات الخضراء، مثل مشروعات الطاقة النظيفة أو مشروعات النقل الحكومية المنخفضة الانبعاثات.

الصفقة الخضراء

تُنفَّذ الصفقة -التي تجاوزت نسبة الاكتتاب بشكل كبير من قِبل المستثمرين- بموجب برنامج السندات الأوروبية متوسطة الأجل للمجموعة.

ومن خلال هذا الإصدار، تجمع إير ليكيد 500 مليون يورو (609.062 مليون دولار)، مع استحقاق 10 سنوات بعائد 0.461%.

ومن المقرر أن تسمح عائدات هذا الإصدار لشركة إير ليكيد بإعادة تمويل آجال استحقاق سنداتها، في سبتمبر/أيلول 2021 مقدمًا، وتأمين تمويل مستدام لدعم نمو المجموعة على المدى الطويل، في ظل ظروف تنافسية للغاية.

وقال نائب الرئيس التنفيذي للشؤون المالية ومراقبة العمليات، فابيان ليكورفايزيه: "يعبّر نجاح الإصدار الافتتاحي للسندات الخضراء عن ثقة المستثمرين في قدرة آيرليكيد على تنفيذ المشروعات، التي تسهم في بناء مستقبل مستدام".

واستطرد فابيان ليكورفايزيه: "إن المشروع يتماشى مع المشروعات المستدامة الطموح التي أُعلن عنها في مارس/آذار، لا سيما فيما يتعلق بخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، ويسمح لنا بتحقيقها، مع طموحها بأن تصبح مُصدرًا منتظمًا للسندات المستدامة".

التزامات إير ليكيد

تلتزم إير ليكيد -أكثر من أي وقت مضى- بوضع الأداء الاقتصادي والمالي والحوكمة البيئية، والاجتماعية والمؤسسية، في صميم إستراتيجيتها للنمو.

وإير ليكيد شركة فرنسية متعددة الجنسيات تزوّد مختلف الصناعات بالغازات والخدمات الصناعية، بما في ذلك الصناعات الطبية والكيميائية والإلكترونية، تأسست في عام 1902، وهي ثاني أكبر مورد للغازات الصناعية من حيث الإيرادات، ولديها عمليات في أكثر من 80 دولة، مقرها باريس، فرنسا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى