رئيسيةأخبار الكهرباءعاجلكهرباء

تحذيرات من نقص الكهرباء في أميركا خلال الصيف

مع ارتفاع درجة الحرارة

أثارت توقعات ارتفاع درجات الحرارة في الولايات المتحدة مخاوف من حدوث نقص في خدمة الكهرباء خلال الصيف.

وحذّرت الشركة المسؤولة عن الموثوقية الكهربائية في أميركا الشمالية من احتمال حدوث نقص في الكهرباء هذا الصيف في كاليفورنيا وتكساس ونيو إنغلاند ووسط الولايات المتحدة، بناءً على توقعات درجات الحرارة فوق العادية في معظم أنحاء المنطقة، وفق ما ذكرته وكالة رويترز، أمس الجمعة.

كاليفورنيا مصدر قلق

تتوقع شركة أميركا الشمالية لموثوقية الكهرباء (NERC) أن تكون ولاية كاليفورنيا مصدر القلق الأكبر خلال ذروة ارتفاع درجات الحرارة، إذ من المتوقع أن تكون هناك حاجة إلى سعة إضافية قدرها 11 غيغاواط، بعد الظهر، لتعويض انخفاض إنتاج الطاقة الشمسية من الكهرباء، مقابل واحد غيغاواط فقط في اليوم العادي.

ويزوّد غيغاواط واحد في المتوسط نحو مليون منزل أميركي في الظروف الطبيعية، ​مقابل ما يصل إلى 200 ألف خلال يوم صيفي حار عندما يشغّل المستهلكون مكيفات الهواء.

ظروف غير مسبوقة

عانى قطاع الكهرباء في الولايات المتحدة ظروفًا غير مسبوقة خلال العام الماضي، مع تداعيات كورونا والأعاصير، وكذلك الحرارة الشديدة وحرائق الغابات في الغرب.

وفي العام الجاري، تأثر قطاع الكهرباء الأميركي -أيضًا- من موجة الصقيع، التي ضربت ولاية تكساس، فضًلا عن الهجمات الإلكترونية، التي أغلقت خط أنابيب كولونيل.

وطالبت شركة أميركا الشمالية لموثوقية الكهرباء بوجود تنسيق أكبر بين شركات الكهرباء والغاز.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، غيم روب: "إن هجوم خط أنابيب كولونيل يؤكد الترابط بين الكهرباء والبنى التحتية الأخرى، وهو السبب في أننا يجب أن نضاعف تركيزنا على موثوقية نظام خطوط الأنابيب الذي يوفر الوقود الأساسي".

وحذّر روب من أن النتائج ستكون كارثية في حالة تكرار هذا الهجوم الإلكتروني على خط غاز رئيس يخدم مولدات الكهرباء في ظل ظروف مناخية شديدة البرودة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى