رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةتقارير الطاقة المتجددةطاقة متجددة

الكهرباء المولدة من مصادر متجددة تدعم تعدين البيتكوين بالدول الإسكندنافية

نوار صبح

اقرأ في هذا المقال

  • للتغلب على العوائق البيئية، يجري تعدين البيتكوين في الدول الإسكندنافية بطريقة صديقة للبيئة.
  • قدرة التوليد في أيسلندا وصلت إلى حدودها القصوى، ولم يبقَ سوى القليل جدًا من الطاقة الزائدة في عامي 2021 و 2022.
  • في السنوات الأخيرة، انخفضت حصة آيسلندا العالمية من تعدين البيتكوين إلى أقلّ من 2%.

يُعدّ تعدين البيتكوين استنزافًا كبيرًا للكهرباء، حيث يتطلب ذلك، في أحسن الأحوال، ما بين 67 و 121 تيراواط/ساعة سنويًا.

وتمثّل هذه الكمية نصف استهلاك جميع مراكز البيانات -للإنترنت والحوسبة والقطاع المالي بأكمله وجميع العملات المشفرة الأخرى، حسبما أورد موقع "ماركت إكسبرس" الهندي.

ويواجه تعدين البيتكوين في البلدان الأوروبية الشمالية، التي تشتهر بالتشفير المستدام نظرًا لانخفاض أسعار الكهرباء، تحديات تتعلق بانبعاثات الكربون، وهذا ما حفّز قطاعات صناعية مثل "أفران صهر الألومنيوم ومنصات النفط" للاستفادة من هذه الطاقة الخضراء.

وتتصدّر أيسلندا والنرويج والسويد الدول التي تملك معامل تعدين بسبب فائض الطاقة المائية وطاقة الرياح والطاقة الحرارية الأرضية.

ويرى بعض دعاة حماية البيئة أن تعدين البيتكوين وتقنية سلسلة الكتل "بلوكتشين"، التي يعتمد عليها، يضرّ بالمناخ، خصوصًا بسبب ارتفاع معدل التجزئة حاليًا بنحو 80%، حيث يجري توفير قوة الحوسبة المجمّعة لتعدين ومعالجة عملات البيتكوين في البلدان الآسيوية.

ولا يولّد أيّ من تلك البلدان أكثر من ربع احتياجاته من الكهرباء من مصادر متجددة، بالإضافة إلى ذلك، فإن 15% أخرى من قوة الحوسبة تأتي من روسيا والولايات المتحدة، اللتين لا تعتمدان كلّيًا على الطاقة الخضراء.

وللتغلب على العوائق البيئية، يجري تعدين البيتكوين في الدول الإسكندنافية بطريقة صديقة للبيئة، حسبما أورد موقع "ماركت إكسبرس" الهندي.

حقيقة التعدين المستدام في الدول الإسكندنافية

تأتي أيسلندا في طليعة الدول التي تعتمد على الكهرباء المتولدة من الطاقة المتجددة، ولهذا يجري تعدين 8% من جميع عملات البيتكوين فيها، وفقًا لمؤسسة "بلوكتشين" الأيسلندية.

وتقوم شركة "لاندسفيركجون"، المملوكة للدولة، وشركات الطاقة الأخرى بتوليد ما يقرب من 100% من كهرباء أيسلندا، باستخدام الطاقة الحرارية الأرضية والطاقة الكهرومائية.

ونظرًا لوفرة الكهرباء في جزيرة أيسلندا، توجد مماطلة، لسنوات، في مدّ خط تحت البحر إلى المملكة المتحدة لتوصيل الطاقة الخضراء إلى أوروبا، حيث إن التكلفة مرتفعة للغاية.

وبدلاً من ذلك، اتُّخِذ القرار لجذب الصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة إلى أيسلندا، بما في ذلك مصاهر الألومنيوم وصناعة سلسلة الكتل "بلوكتشين".

في عام 2013، كانت شركة "جينيسيس ماينينغ" أولى الشركات التي بَنَت منجم بيتكوين في آيسلندا.

وقال أحد مؤسسي الشركة، فيليب سالتر، إن البنية التحتية موثوقة، والكهرباء مستدامة ورخيصة للغاية.

ذروة توليد الكهرباء في أيسلندا

قال الرئيس التنفيذي لشركة "لاندسفيركجون"، هوردور أرنارسون، إن قدرة التوليد في أيسلندا وصلت إلى حدودها القصوى، ولم يبق سوى القليل جدًا من الطاقة الزائدة في عامي 2021 و 2022، وقد أصبحت ميزة تكلفة الكهرباء في آيسلندا على المحك، حسب وكالة بلومبرغ.

ومع نمو صناعة تعدين العملات الرقمية بشكل أسرع في أماكن أخرى، في السنوات الأخيرة، انخفضت حصة آيسلندا العالمية من تعدين البيتكوين إلى أقلّ من 2% أو حتى 1%.

وتقول رائدة صناعة التعدين، سالتر، إنها تتفهم سبب عدم رغبة الآيسلنديين في التضحية بمواردهم الطبيعية الفريدة من أجل المزيد من الطاقة.

مصير تعدين البيتكوين في الدول الإسكندنافية

تتمتع الدول الإسكندنافية بوفرة كبيرة في الطاقة المتجددة، لدرجة أن بعض الدول بالكاد تعرف ماذا تفعل بها.

وقال محلل الطاقة لدى مؤسسة فولو إنسايت لأبحاث السوق النرويجية، أولاف يوهان بوتنت، إن منطقة شمال أوروبا تتمتع، للسنة الأولى، بفائض متوقع من الطاقة يقارب 30 تيراواط/ساعة سنويًا، في ظل الظروف الجوية المتوسطة.

ومع ذلك، يتزايد الطلب على الكهرباء من الصناعات الثقيلة في تلك الدول، خاصة لإنتاج "الفولاذ الأخضر".

ولهذا السبب تجري معالجة الحديد إلى صلب باستخدام الكهرباء المتجددة والهيدروجين الأخضر بدلاً من الفحم، وإنتاج الهيدروجين المستدام أيضًا من المياه باستخدام الكهرباء المتجددة.

ويعتزم اتحادان ماليان في شمال السويد تنفيذ مشروعات إضافية، حيث سيُبنى مصنعان ضخمان في بلدة بودن الصغيرة، التي تعدّ أيضًا موطنًا لمنجم "جينيسيس بيتكوين"، وفي مدينة لوليا الساحلية القريبة، بحلول نهاية العقد.

ومن غير المتوقع أن تكون الـ15 تيراواط/ساعة من الكهرباء التي يجري توليدها سنويًا بوساطة محطات الطاقة الكهرومائية و 10 تيراواط/ساعة التي سيجري توليدها من خلال أكبر مزرعة رياح على الشاطئ في أوروبا قريبًا، كافية لتلبية الطلب.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى