سلايدر الرئيسيةأخبار الكهرباءأخبار النفطعاجلكهرباءنفط

وصول أول شحنات منحة الوقود السعودية إلى اليمن

مخصصة لتشغيل محطات الكهرباء

ذكرت وسائل إعلام يمنية، أن أولى شحنات منحة الوقود السعودية، المخصصة لحل أزمة الوقود اللازم لتشغيل محطات الكهرباء، وصلت إلى ميناء عدن في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت.

وقالت مصادر إن الشحنة الأولى تبلغ حمولتها 24 ألف طن من المازوت، وبدأت عمليات تفريغها في خزانات مصافي عدن، حسبما ذكرت صحيفة "أخبار اليمن".

منحة الوقود السعودية

كانت السعودية قد أعلنت في شهر مارس/آذار الماضي عن تقديم منحة نفطية لصالح تشغيل محطات الكهرباء في اليمن، بمبلغ 422 مليون دولار أميركي من البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.

من جهة أخرى، وصل إلى العاصمة عدن وزير الكهرباء والطاقة، أنور محمد كلشات، مساء أمس الجمعة، لترتيب إجراءات تدشين وصول الدفعة الأولى من منحة المشتقات النفطية المقدمة من السعودية.

وتأتي المنحة في الوقت الذي تشهد فيه العديد من المحافظات والمدن اليمنية -خاصة في المناطق الجنوبية والشرقية- أزمة كبيرة في الكهرباء؛ جراء نفاد الوقود، وتوقف العديد من محطات الكهرباء عن الإنتاج.

ومن المتوقع أن تسهم المنحة السعودية في تحسين واستقرار خدمة التيار الكهربائي في العديد من مناطق اليمنية، وتقليل ساعات الانقطاعات المتكررة.

أزمة الكهرباء في اليمن

شهدت منظومة الكهرباء في عدن وعدد من المدن المجاورة تدهورًا كبيرًا خلال السنوات الماضية، وأصبحت تخرج عن الخدمة كليًا تزامنًا مع قرب فصل الصيف؛ جراء النقص الحاد للوقود وعدم إجراء عمليات الصيانة.

وكان مدير عام مؤسسة الكهرباء في عدن، المهندس مجيب الشعبي، قال إن أبرز أسباب أزمة الكهرباء تتلخص في عدم توافر الوقود لتشغيل المحطات، بالإضافة إلى غياب البرنامج الاستثماري، وعدم توفير قطع الغيار والزيوت ومستلزمات الشبكة الداخلية.

وأوضح أن حاجة مدينة عدن -فقط- من الطاقة تتراوح بين 600 و700 ميغاواط، فيما يبلغ التوليد حاليًا في أقصى حالاته 150 ميغاواط، مشيرًا إلى أن التكلفة الإجمالية لمحطات الكهرباء شهريًّا تبلغ نحو 60 مليون دولار، منها 30 مليونًا قيمة وقود لمحطات التوليد.

اقرأ أيضا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى