أخبار الغازرئيسيةعاجلغاز

نيجيريا تمنح شركة الغاز الحكومية إعفاءً ضريبيًا بـ 49 مليون دولار

آية إبراهيم

وقّع رئيس نيجيريا محمد بخاري أمرًا تنفيذيًا يسمح للشركات التي توفّر البنية التحتية الحيوية مثل الطرق وغيرها، بالحصول على إعفاءات ضريبية.

ومنحت الحكومة الفيدرالية لشركة نيجيريا للغاز الطبيعي المسال، إعفاء ضريبيًا بقيمة 20 مليار نايرا نيجيرية (49.093 مليون دولار أميركي)، لبناء جسر بودو بوني، في ولاية بايلسا، بخطوة تشجيعية تهدف إلى تطوير البنية التحتية، حسبما ذكر موقع إس آند بي غلوبال بلاتس.

وقدّمت دائرة الإيرادات الداخلية الفيدرالية شهادة ائتمان البنية التحتية للطرق إلى شركة الغاز الطبيعي المسال، في أبوجا يوم الخميس الماضي.

جسر بودو بوني

تلقّت شركة نيجيريا للغاز الطبيعي المسال حتى الآن 3 شهادات ائتمان في السنوات الـ3 الماضية، بقيمة 46 مليار نايرا (5.490 مليون دولار أميركي)، وتُعَدّ الوثيقة الحالية هي الثالثة، ومن المتوقع صدور الرابعة في وقت لاحق من العام.

تمّ بناء جسر بودو بوني والطرق عبر قنوات أوكوبو في ولاية ريفرز بواسطة جوليوس بيرغر، بتكلفة 120.681 مليار نايرا نيجيرية (296.232 مليون دولار أميركي)، ولذلك منحت الحكومة الشركة إعفاء ضريبيًا قدره 20 مليار نايرا (49.093 مليون دولار أميركي).

تشجيع تطوير البنية التحتية

حثّ الرئيس التنفيذي لدائرة الإيرادات الداخلية الفيدرالية، محمد نامي، الهيئات المؤسسية الأخرى في جميع أنحاء البلاد على الانضمام إلى شركة نيجيريا للغاز الطبيعي المسال وشركة دانغوت نيجيري ليمتد، في تطوير أعمال البنية التحتية، للاستفادة من تسهيلات الائتمان الضريبي للحكومة.

وأشاد محمد نامي بوفاء الشركة بالتزاماتها الضريبية لعام 2020، بقيمة 130 مليار نايرا (319.107 مليون دولار أميركي) قبل 3 أشهر من الموعد المحدد.

قدّمت شركة نيجيريا للغاز الطبيعي تمويلًا جزئيًا بنسبة 50% لمشروع جسر بودو بوني، مع وزارة الأشغال الفيدرالية التي تستحوذ على النصف الآخر.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى