أخبار النفطرئيسيةعاجلنفط

"موريل" الفرنسية تستأنف أعمال التنقيب عن النفط في الغابون بحلول الصيف

آية إبراهيم

تشهد الغابون انخفاضًا في إنتاج النفط، بناء على التزامها بالحصص المقررة طبقًا لبنود اتفاقية أوبك+ الموقعة في أبريل/نيسان 2020، عقب انهيار أسعار النفط إثر جائحة كورونا.

وفي هذا السياق، تعتزم شركة موريل آند بروم الفرنسية استئناف عمليات الحفر في الغابون، بموجب تصريح، هذا الصيف، في محاولة لتعويض خسائر الإنتاج.

وتعمل موريل آند بروم في مجال التنقيب عن النفط والغاز وإنتاجهما، وهي شركة مُدرجة بسوق يورونيكس في باريس.

وانخفض إنتاج أنغولا بنسبة 21%، ليصل إلى 3.3 ألف برميل يوميًا، بينما ارتفع إنتاج موريل من الغاز في تنزانيا بنسبة 33%.

توصيات أوبك+

الغابون عضو في منظمة أوبك، وخفضت الإنتاج بما يتماشى مع حصص أوبك+، ونتيجة لهذه الحصص اقتصر صافي إنتاج موريل على 15200 برميل يوميًا.

ورغم انخفاض الإنتاج، بلغت المبيعات 85 مليون دولار أميركي في الربع الأول من 2021، مقابل 80 مليون دولار أميركي في الربع الأول من 2020.

وقالت موريل، إنه مع تخفيف أوبك+ لقيود الإنتاج، من المتوقع أن يعيد التنقيب المطور عن النفط، إمكانات الإنتاج، بحلول الصيف.

وتسعى موريل أيضًا إلى تأمين الأموال المودعة في حساب ضمان، وفي نهاية عام 2020 أخذت الشركة عطاءها لتأمين مبلغ 43 مليون دولارًا أميركيًا للمحكمة القضائية في باريس.

وقالت موريل، إن المبلغ النقدي يقابل المبلغ المستحق على شركة غابون للنفط، للتكلفة المحمولة قبل عام 2018.

المحكمة لم توافق على الإفراج عن الأموال، ولم تتخذ موقفًا بشأن وقائع القضية، لكنها قالت، إن إجراءات التحكيم مع شركة نفط الغابون يجب أن تكتمل أولًا، بينما تتوقع موريل أن يستغرق هذا من 12 إلى 18 شهرًا.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى