طاقة متجددةتقارير الطاقة المتجددةرئيسيةعاجل

مصر تستعد لإطلاق مبادرة خطة عمل المدن الخضراء

بالتنسيق مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

قالت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، محافظ مصر لدى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، إن الإستراتيجية الجديدة التي يعمل البنك من خلالها للفترة 2021-2025 تتواءم مع الأولويات الوطنية وإستراتيجية الحكومة المصرية التنموية.

وأوضحت أن الوزارة تعمل على تنسيق الجهود مع البنك لتعزيز ريادة مصر في التحوّل نحو الاقتصاد الأخضر.

وحسب بيان صحفي أصدرته الوزارة اليوم الأربعاء -وحصلت "الطاقة" على نسخة منه- ترتكز إستراتيجية البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الجديدة (2021-2025) على 3 محاور أساسية:

  • المحور الأول: دعم التحوّل إلى الاقتصاد الأخضر وتعزيز الاستدامة البيئية.
  • المحور الثاني: تعزيز تكافؤ الفرص بين الجنسين.
  • المحور الثالث: التحول الرقمي، وكان البنك قد أقرها خلال الاجتماعات السنوية العام الماضي.

سندات خضراء مصرية - المدن الخضراء

مبادرة المدن الخضراء

أوضحت رانيا المشاط أنه فيما يتعلق بالمحور الأول المتعلّق بالتحوّل إلى الاقتصاد الأخضر وتعزيز الاستدامة البيئية، تُنسق الوزارة -حاليًا- مع البنك الأوروبي لإطلاق مبادرة لوضع خطة عمل المدن الخضراء التي تهدف إلى دعم توجه الدولة إلى الاقتصاد الأخضر.

وأشارت إلى الجهود المبذولة لتعزيز التحوّل نحو الاقتصاد الأخضر، الأمر الذي يضع مصر في أول قائمة الدول الداعمة للاقتصاد الأخضر على المستوى الإقليمي، ومن هذه المشروعات: مزرعة رياح جبل الزيت لتوليد الكهرباء من الرياح، ومحطة بنبان للطاقة الشمسية بنظام الشراكة مع القطاع الخاص ومؤسسات التنمية، ومنها البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والاتحاد الأوروبي، وبنك التنمية الأفريقي.

كما أصدرت الدولة -أخيرًا- أول سندات خضراء في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بقيمة 750 مليون دولار لتمويل بعض المشروعات الخضراء.

وأضافت أن الشراكة مع البنك الأوروبي من شأنها تعزيز الجهود الوطنية لتعزيز الاقتصاد الأخضر، سواء من خلال تمويل المشروعات الحكومية، أو توجيه التمويل إلى القطاع الخاص ودعم المشروعات التي تراعي معايير الاستدامة البيئية.

وأكدت أن البنك يولي أولوية قصوى لدعم دول عملياته في تعزيز مستوى الطموح وتسريعه في التحول منخفض الكربون والتنمية الاقتصادية المستدامة.

رئيسة البنك الأوروبي تزور مصر

جاءت تصريحات الوزيرة، بمناسبة الزيارة التي تقوم بها رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، أوديل رينو باسو، إلى مصر اليوم الأربعاء، وتستمر حتى الغد، وهي أول زيارة خارجية للمنطقة منذ توليها منصبها في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وخلال الزيارة تعقد رئيسة البنك لقاءات رفيعة المستوى مع المسؤولين في الدولة، كما تعقد جلسة مباحثات ثنائية مع الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، وعدد من المسؤولين، ومؤسسات القطاع الخاص.

كما تُوقع خلال الزيارة اتفاقيات تعاون مشترك في إطار العلاقات التنموية مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

جدير بالذكر أن مصر جاءت على رأس قائمة البنك بوصفها أكبر دولة عمليات على مستوى منطقة جنوب وشرق البحر المتوسط خلال عام 2020، إذ استثمر البنك مليار يورو (1.2 مليار دولار أميركي) لتمويل 21 مشروعًا، بنسبة 47% من إجمالي استثماراته في المنطقة.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى