طاقة متجددةأخبار الطاقة المتجددةتقارير التكنو طاقةتقارير الطاقة المتجددةتكنو طاقةسلايدر الرئيسية

تعدين البيتكوين.. هل يغير سياسات الطاقة في شمال أوروبا؟

تحديات كبيرة تواجه الصناعة في عدد من الدول

محمد فرج

اقرأ في هذا المقال

  • أيسلندا والسويد والنرويج تشتهر بوجود مواقع تعدين بسبب وفرة الطاقة الحرارية الأرضية والطاقة المائية وطاقة الرياح
  • يستخدم تعدين البيتكوين الآن 66 ضعف الكهرباء التي كانت عليها في عام 2015
  • من المتوقع أن تبلغ الانبعاثات من عمليات التعدين في الصين ذروتها في عام 2024

تواجه صناعة تعدين البيتكوين في منطقة الشمال الأوروبي تحديات كبيرة وتدقيقًا متزايدًا بشأن انبعاثات الكربون، على عكس دول آسيوية من أبرزها الصين.

وتعدّ أيسلندا والسويد والنرويج من الدول التي تشتهر بوجود مواقع تعدين، بسبب وفرة الطاقة الحرارية الأرضية والطاقة المائية وطاقة الرياح.

من المقرر أن يتضاءل فائض الطاقة في دول الشمال الأوروبي مع تعطّش مصاهر الألومنيوم ومنصات النفط إلى الطاقة المتجددة، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ.

يقول الرئيس التنفيذي في مرفق أيسلندا الوطني، هوردور أرنارسون: "من الوارد وجود فائض في الكهرباء عامي 2021 و2022، ونظرًا لقضايا المناخ، نرى الكثير من القطاعات المثيرة للاهتمام والتي تنمو بسرعة، والعديد منها تحتاج إلى الكهرباء".

تُستخرَج العملات المعدنية بواسطة أجهزة الحاسوب التي تعالج الخوارزميات المعقدة في قاعات بحجم كبير، وهذا يجعل الكهرباء أحد المدخلات الرئيسة، حيث تستهلك القدر نفسه من الطاقة التي تستهلكها آلاف الأسر.

البيتكوين
عملة البيتكوين

تعدين البيتكوين يستهلك طاقة كبيرة

يستخدم تعدين البيتكوين الآن 66 ضعف الكهرباء التي كانت عليها في عام 2015، ويؤدي القلق المتزايد بشأن نفوذ بيتكوين في الصين إلى زيادة الطلب على مواقع التعدين في أماكن أخرى.

من المتوقع أن تبلغ الانبعاثات من عمليات التعدين في الصين ذروتها في عام 2024، حيث تطلق ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي مثل إيطاليا كلها، وفقًا لدراسة نُشرت في مجلة نيتشر كوميونيكيشنز.

 

قال رئيس مجلس إدارة شركة أوليري لإدارة الأموال، كيفين أوليري، في تصريحات لشبكة سي إن بي سي، في وقت سابق من الشهر الجاري، إن نوعين من البيتكوين سيظهران، "عملة الدم" من الصين و"العملة النظيفة" المستخرجة باستخدام الطاقة الكهرومائية المستدامة، حيث يمكن إثبات المصدر، وأنه سيختار اللون الأخضر.

وبحسب تقرير بلومبرغ، فإن أكبر مستهلكي الكهرباء في أيسلندا هي المصاهر العملاقة التي بُنيت قبل عقود للاستفادة من الكهرباء المنخفض أسعارها.

ومع ارتفاع أسعار الألومنيوم، تستهلك المصانع المملوكة لشركة ريو تينتو بي إل سي وغيرها المزيد من الكهرباء بعد تباطؤ في عام 2020، حسبما ذكرت بلومبرغ.

كهرباء -

تعزيز الاقتصاد وزيادة الطلب على الطاقة

في أماكن أخرى من منطقة الشمال الأوروبي، ستنتج الصناعات الجديدة الخضراء والكثيفة الاستخدام للطاقة كل شيء من الصلب الخالي من الكربون إلى الهيدروجين والأمونيا.

وبيعها سوف يعزز الاقتصاد من خلال خلق الآلاف من فرص العمل مع المساعدة في الحدّ من الانبعاثات. من ناحية أخرى، فإن تعدين البيتكوين لا يقدّم سوى القليل للمجتمع.

وقال كبير نواب حزب العمّال النرويجي في مجال الطاقة، إسبن بارث إيدي: "إن تعدين البيتكوين يمثّل مشكلة، لأنه يؤدي إلى زيادة الطلب على الطاقة بشكل لا نهائي تقريبًا، وسوف يحلّ محلّ صناعات أخرى أكثر إنتاجية بكثير".

تراجع فائض الطاقة باستثناء أيسلندا

كما تعزز النرويج الطلب على الطاقة بنسبة 30% بحلول عام 2040، وتستعد البلاد، المعروفة باسم البطارية الخضراء في أوروبا بسبب مواردها المائية الهائلة، لإرسال الكهرباء الى القارّة من خلال خطوط جديدة، ممّا سيحدّ من توافر المستخدمين الكبار الجدد.

ومن المتوقع أن يتقلص فائض الطاقة في بلدان الشمال الأوروبي، باستثناء أيسلندا، بنسبة 90% من عام 2023 حتى نهاية العقد، وفقًا لمستشار الصناعة فولو إنسايتس، وسيكون الطلب الجديد أساسًا على مراكز إنتاج الهيدروجين والبيانات.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى