التقاريرأخبار الطاقة المتجددةتقارير الطاقة المتجددةتقارير الكهرباءرئيسيةطاقة متجددةعاجلكهرباء

توقعات بارتفاع استهلاك الكهرباء في الولايات المتحدة

خلال عامي 2021 و2022

أحمد شوقي

تتوقع إدارة معلومات الطاقة الأميركية زيادة استهلاك الكهرباء في الولايات المتحدة خلال العامَيْن الحالي والمقبل، مع تعافي النشاط الاقتصادي.

وبحسب التقرير الشهري للتوقعات قصيرة الأجل الصادر مؤخرًا عن الإدارة، فإنه من المتوقع ارتفاع توليد الكهرباء في الولايات المتحدة خلال العاميْن الحالي والمقبل، مع إضافات جديدة إلى مصادر الطاقة المتجددة.

زيادة الاستهلاك

تتوقع الإدارة الأميركية زيادة استهلاك الكهرباء في الولايات المتحدة بنسبة 2.1% في عام 2021، ليصل إلى 3.883 مليار كيلوواط/ساعة، بعد انخفاضه بنسبة 3.8% في العام الماضي مسجلاً 3.804 مليار كيلوواط/ساعة.

ومن المتوقع أن يقود القطاع الصناعي الارتفاع في استهلاك الكهرباء؛ إذ تشير التقديرات إلى نمو مبيعات الكهرباء لذاك القطاع بنسبة 4.2% في عام 2021، يليه القطاع السكني بنحو 2.3%، ثم القطاع التجاري بنسبة 0.7%.

وبحسب التقرير، يعكس جزء كبير من زيادة استهلاك الكهرباء عبر مختلف القطاعات تحسُّن الظروف الاقتصادية في عام 2021.

وبالنسبة إلى العام المقبل، تتوقع الوكالة الأميركية نمو استهلاك الكهرباء في الولايات المتحدة بنسبة 1.3%، ليصل الإجمالي إلى 3.395 مليار كيلوواط/ساعة.

مصادر توليد الكهرباء

يشير التقرير إلى أن توليد الكهرباء في الولايات المتحدة سيصل إلى 4.059 و4.110 مليار كيلوواط/ساعة في عامي 2021 و2022 على الترتيب، مقارنة مع 4.009 مليار كيلوواط/ساعة خلال العام الماضي.

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة تراجع حصة توليد الكهرباء من الغاز الطبيعي في الولايات المتحدة إلى 36% و35% في العاميْن الحالي والمقبل على التوالي، انخفاضًا من 39% المسجلة في عام 2020.

ويأتي انخفاض الحصة المتوقعة لتوليد الكهرباء من الغاز الطبيعي، مع زيادة بنسبة 39% في أسعار الغاز الطبيعي، لتصل إلى 3.31 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية في عام 2021، مقارنة مع 2.39 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية المسجلة في العام الماضي.

ويتسبب الارتفاع المتوقع لأسعار الغاز الطبيعي في زيادة حصة توليد الكهرباء من الفحم من 20% في عام 2020 إلى 22%، و23% في العاميْن الحالي والمقبل على التوالي.

الطاقة المتجددة

بالنسبة إلى مصادر الطاقة المتجددة، فمن المتوقع أن تسهم الإضافات الجديدة لسعة توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح في ارتفاع حصة الكهرباء المولدة من مصادر الطاقة النظيفة إلى 21% و22% في العاميْن الجاري والمقبل، مقارنة مع 20% في العام الماضي.

وتُقدِّر الإدارة الأميركية أن طاقة الرياح ستضيف 16.1 و5.8 غيغاواط إلى توليد الكهرباء في عام 2021 وما يليه، كما من المتوقع أن ترتفع سعة الطاقة الشمسية المضافة على نطاق المرافق إلى 15.8 و14.9 غيغاواط في العاميْن الحالي والمقبل.

في حين تُشير تقديرات الإدارة الأميركية إلى انخفاض حصة الطاقة النووية في توليد الكهرباء من 21% في عام 2020 إلى 20% و19% في العاميْن الحالي والمقبل.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى