سلايدر الرئيسيةأخبار السياراتأخبار الغازسياراتعاجلغاز

مصر تدشن أول محطة متنقلة لتموين السيارات بالغاز الطبيعي

ضمن خطة إحلال المركبات وتحويلها

دشنت مصر أولى المحطات المتنقلة لتموين السيارات بالغاز الطبيعي المضغوط، في إطار مساعيها للتوسع في استخدام الغاز الطبيعي وقودًا للسيارات.

وتتبنى مصر إستراتيجية وطنية من أجل تحويل وإحلال سيارات البنزين والديزل للعمل بالغاز الطبيعي، تستهدف الوصول إلى مليون سيارة خلال السنوات الـ3 المقبلة.

محطات الغاز المتنقلة

تعد المحطة المتنقلة لتموين السيارات بالغاز الطبيعي المضغوط إحدى الوسائل المتطورة التي بدأ قطاع النفط المصري تشغيلها لتيسير خدمات تموين السيارات العاملة بالغاز الطبيعي، حسبما ذكر بيان وزارة البترول والثروة المعدنية.

وقال وزير البترول، طارق الملا، إن تشغيل محطة الوقود المتنقلة ستجوب الطرق والمحاور الرئيسية، وسيتم الدفع بنحو 10 وحدات أخرى تباعًا؛ بما يسهم في تلبية احتياجات مستخدمي الخدمة بين المواطنين، والتيسير عليهم، وطمأنتهم على توافرها.

مزايا المحطات المتنقلة

تتميز المحطات المتنقلة بجاهزيتها لتموين السيارات، وقدرتها على الوصول بالخدمة للأماكن التي لا توجد بها شبكات الغاز الطبيعي، والاستفادة منها في مناطق الاستهلاك الموسمي، كالمناطق السياحية، والمصايف، وكذلك في حالات الطوارئ، أو الصيانة للمحطات والشبكات.

كما تتميز المحطة المتنقلة بقدرات عالية على نقل وتخزين كميات من الغاز تصل إلى 5 آلاف متر مكعب؛ ما يجعلها قابلة للاستخدام في إمداد المنشآت الصناعية والتجارية، ويتم تغذية المحطة المتنقلة من أقرب شبكة للغاز.

وتنفذ مصر برنامجًا متكاملًا ضمن إستراتيجيتها لتقديم بدائل أقلّ تكلفة من خلال الوقود النظيف للمواطن، عن طريق تحويل المركبات إلى العمل بالغاز الطبيعي، والتوسع في إنشاء محطات الوقود اللازمة لتموين السيارات.

وتخطط وزارة البترول لمضاعفة عدد محطات تموين الغاز الطبيعي إلى 1000 محطة على مستوى الجمهورية خلال عام واحد بدلاً من 250 محطة.

اقرأ أيضا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى