رئيسيةأخبار الطاقة المتجددةطاقة متجددةعاجل

مصر تنشئ أول مصنع مواد بناء مُعاد تدويرها لتقليل الانبعاثات

أعلنت شركة لافارج مصر، عضو مجموعة لافارج هولسيم العالمية، اليوم الأربعاء، انطلاق أول مصنع ينتج مواد بناء يعاد تدويرها، وذلك لتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته في القاهرة، للإعلان عن طرح منتجات EcoLabel الأسمنتـية لأول مرة فى السوق المصرية، للاعتماد على مواد معاد تدويرها، انطلاقًا من حرص الشركة على تعزيز الاستدامة البيئية.

وقال الرئيس التنفيذي رئيس مجلس إدارة لافارچ مصر سولومون بومجارتنر أفيلز: "انطلاقًا من حرص لافارچ الدائم على تحقيق الاستدامة، أفتخر بأن نكون أول صانع أسمنت في مصر يقدّم منتجات "إيكو لابل" EcoLabel، حيث نطرح منتج Hydrocem Plus EcoLabel ومنتج Hydrocem EcoLabel، اللذين يحققان نطاق تأثير واسعًا تسعى له صناعة الأسمنت الأخضر (صديق البيئة) حيث الكفاءة العالية، والاستدامة، وتطبيق إعادة التدوير".

مواد أكثر استدامة

أضاف أفيلز: "من خلال طرحنا لهذه المنتجات من الأسمنت، فإننا نسارع بالتحول إلى مواد بناء أكثر استدامة من أجل بناء يحافظ أكثر على البيئة".

يأتي ذلك في إطار انضمام لافارچ هولسيم الشركة الأم لـ لافارچ مصر إلى مبادرة الأهداف المستندة إلى العلم (SBTi) "طموح الأعمال لـ 1.5 درجة مئوية"، لتصبح أول شركة مواد بناء عالمية توقّع التعهد بأهداف وسيطة لعام 2030، مصدّق عليها من قبل SBTi.

يعتمد هذا الالتزام على ريادة لافارچ هولسيم في البناء الأخضر معتمدة علي حلول متطورة مثل ECOPact ، والخرسانة الخضراء، و Susteno، الأسمنت الدائري الرائد، كما يتناغم ذلك مع خطة مصر 2030 في الحفاظ علي البيئة.

من جانبه، قال رئيس قطاع التسويق والمبيعات لشركة لافارچ مصر، أحمد عبده: "نُسخّر جهودنا في مجال الابتكار والتطوير لنكون في طليعة الشركات التي تعمل على تحقيق هدف الحياد الكربوني والاستعانة بمواد بناء معاد تدويرها.. ولذا يعدّ إطلاق منتج HydroCem Plus EcoLabel و HydroCem EcoLabel علامة فارقة في رحلة طويلة من أجل عالم أفضل وأكثر استدامة لنا ولأطفالنا".

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى