رئيسيةأخبار النفطعاجلنفط

مؤسسة النفط النيجيرية تعلن موقفها من أسعار البنزين

وتتجه إلى إستراتيجية التخزين لسدّ الطلب

آية إبراهيم

أعلنت مؤسسة النفط النيجيرية (إن إن بي سي) عن استقرار سعر البنزين الحالي من مستودع بريميوم موتور سبيريت، حتى الانتهاء من المشاركة المستمرة مع العمال المنظمين وغيرهم من أصحاب المصلحة المعنيين.

جاءت تلك التصريحات لتخفيف التوتر، بعد إعلان المدير الإداري للمؤسسة ميلي كياري، أن شركة النفط الوطنية لم تعد قادرة على تحمّل مدفوعات الدعم الشهرية للبنزين البالغة 120 مليار نايرا نيجيرية (292.940 مليون دولارًا أميركيًا)، مايسمح للسوق بتحديد سعر البنزين، والذي من المحتمل أن يصل إلى 234 نايرا نيجيرية (0.57 سنتًا) لكل لتر.

الاستيراد يمثّل عبئًا

قال المتحدث بإسم الشركة الدكتور كيني أوباتيرو، إن المؤسسة في الوقت الحالي، تتحمّل عبء استيراد المنتجات النفطية المكررة لسدّ الطلب بمثابة ملاذ أخير، لضمان أمن الطاقة للبلاد، وفقًا لما ذكرته منصة إس أند بي غلوبال بلاتس.

وأكد أن المؤسسة ليس لديها نيّة استباق التعامل المستمر مع العمالة من خلال زيادة سعر البنزين من جانب واحد، على الرغم من أن المؤسسة تتحمل عبء فروق الأسعار بين تكلفة الهبوط وسعر ضخّ البنزين.

إستراتيجية مؤسسة النفط النيجيرية

قامت (إن إن بي سي) في خطوة استباقية، بترتيبات لمخزون قوي من المنتجات البترولية في جميع مستودعاتها الإستراتيجية في جميع أنحاء البلاد للحفاظ على إمدادات البلاد جيدًا في جميع الأوقات.

ونصح الدكتور كيني أوباتيرو مسوّقي المنتجات البترولية بعدم الانخراط في إجراءات زيادة الأسعار التعسفية أو تخزين البنزين، حتى لا تتعطل السوق، وتُخلَق أزمة أكبر.

كما حثّ أوباتيرو سائقي السيارات على عدم التدافع على عمليات شراء بدافع الذعر، مؤكدًا أن شركة (إن إن بي سي) ملتزمة بضمان أمن الطاقة للبلاد بوصفها المورد الأخير، وطمأن المسوّقين وجميع أصحاب المصلحة الآخرين المعنيين على التعاون المستدام للصالح العامّ.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى