رئيسيةأخبار الكهرباءكهرباء

ارتفاع استهلاك الكهرباء في الهند 16.5%

في أول 12 يومًا من شهر مارس

محمد فرج

ارتفع استهلاك الطاقة في الهند بنسبة 16.5%، في أول 12 يومًا من الشهر الجاري، عند 47.67 غيغاواط، مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي، ما يدلّ على انتعاش الأنشطة الاقتصادية.

وقد سجل استهلاك الطاقة، خلال الفترة من 1 إلى 12 مارس/آذار من العام الماضي، نحو 40.92 غيغاواط -حسبما ذكر موقع إيكونوميك تايمز-.

ومن ناحية أخرى، تمّت تلبية ذروة الطلب على الكهرباء، وهي أعلى عرض في يوم واحد، خلال فترة الـ 12 يومًا من مارس/آذار 2021، والتي ظلت أعلى بكثير من أعلى مستوى قياسي بلغ 170.16 غيغاواط، في مارس/آذار كاملًا من العام الماضي.

وبلغ الطلب على الكهرباء أعلى مستوى له، وهو 186.03 غيغاواط، يوم الخميس الماضي، مسجلًا نمواً بنسبة 9.3% عن 170.16 غيغاواط قبل عام.

بداية التعافي

يرى خبراء أن ارتفاع الطلب على الكهرباء واستهلاكها يدل على أن أثر الإغلاق الناجم عن وباء كورونا والظروف الاقتصادية البطيئة قد تضاءل -حسبما ذكر موقع إيكونوميك تايمز-.

وأضاف الخبراء أن استهلاك الكهرباء والطلب عليها قد يسجلان نموًا مزدوجًا، خلال شهر مارس/آذار الجاري، بالتزامن مع زيادة المتطلبات التجارية والصناعية من الكهرباء.

ويتوقع الخبراء أن يكون استهلاك الكهرباء، في الشهر بأكمله، أعلى من 98.95 غيغاواط المسجل في مارس/آذار من العام الماضي.

جدير بالذكر أن الحكومة فرضت إغلاقًا على مستوى البلاد، في 25 مارس/آذار من العام الماضي، لاحتواء انتشار وباء كورونا.

صعود وهبوط

بعد فجوة دامت 6 أشهر، سجّل استهلاك الكهرباء نموًا بنسبة 4.6% على أساس سنوي في سبتمبر/أيلول، و11.6% في أكتوبر/تشرين الأول.

وفي شهر نوفمبر/تشرين الثاني، تباطأ نمو الاستهلاك إلى 3.12%، ويرجع ذلك أساسًا إلى بداية الشتاء المبكرة، وفي شهر ديسمبر/كانون الأول، صعد استهلاك الكهرباء بنسبة 4.5%، بينما كان 4.4% في يناير/كانون الثاني.

وسجل استهلاك الكهرباء، في فبراير/شباط من هذا العام، أعلى مستوى عند 104.11 غيغاواط، مقارنة بـ 103.81 غيغاواط في العام الماضي، على الرغم من حقيقة أن 2020 كانت سنة صعبة، نتيجة وباء كورونا.

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى