نفطأخبار النفطسلايدر الرئيسية

شل تعلن زيادة أرباح تداول النفط إلى 2.6 مليار دولار في 2020

الشركة استفادت من تقلبات السوق نتيجة جائحة كورونا

دينا قدري

أعلنت شركة النفط العملاقة، رويال داتش شل، عن زيادة أرباحها من تداول النفط الخام والمنتجات النفطية في عام 2020 إلى الضعف، لتسجل 2.6 مليار دولار.

وكشفت الشركة عن أرباحها من تداول النفط في تقريرها السنوي، التي دعمتها تقلبات السوق المتزايدة الناجمة عن جائحة فيروس كورونا، لكنها لم تكشف عن أرباح الأنشطة التجارة غير النفطية، وفقًا لما نقلته منصة آرغوس ميديا المعنية بشؤون الطاقة.

تأثير العرض والطلب

استفادت الشركات التجارية والأقسام التجارية للشركات المتكاملة الكبرى -مثل شل وبي بي وتوتال- من التقلبات الشديدة في سوق النفط في الربع الثاني من العام الماضي، مدفوعة بالتطورات غير المسبوقة في كل من العرض والطلب.

في ذلك الوقت، تحدثت شركة شل عن الإسهامات القوية للغاية التي يقدمها تداول النفط الخام والمنتجات النفطية، حيث تقوم بتداول النفط أكثر من جميع كبرى الشركات التجارية في العالم، بما في ذلك فيتول وترافيغورا وميركوريا وغونفور، لكن شل لم تكشف رسميًا عن أحجام تداولها.

وكانت فيتول قد أعلنت تداول نحو 8 ملايين برميل من النفط يوميًا في عام 2019.

أرباح النفط في كبرى الشركات

لم تكن شل الشركة الوحيدة التي استفادت من تقلبات السوق، فقد قالت شركة ترافيغورا، التي تعد من كبريات شركات النفط والتعدين في العالم، إنها حققت أفضل عام في تاريخها في 12 شهرًا حتى 30 سبتمبر/أيلول، حيث يمثل النفط الخام والمنتجات النفطية 75% من إجمالي الربح السنوي، أي 5.3 مليار دولار أميركي.

من جانبها، لم تكشف شركة بي بي عن أرباح تداول النفط للعام الماضي، لكن الرئيس التنفيذي للشركة، برنارد لوني، صرح في سبتمبر/أيلول إن إجمالي أنشطة الشركة التجارية تميل إلى تعزيز عائدها على متوسط رأس المال المستخدم بما يقرب من 2%.

وبلغ متوسط رأس مال الشركة المستخدم نحو 124 مليار دولار أميركي في المدة بين 2015-2019، ما يشير إلى أن متوسط عائدات التداول بلغ 2.5 مليار دولار سنويًا.

خسائر 2020

كانت شركة شل قد أعلنت تعرضها لخسائر قوية خلال العام الماضي، بلغت نحو 21 مليار دولار أميركي، متأثرة بتداعيات جائحة فيروس كورونا وهبوط الطلب على النفط.

وسجلت شركة النفط العملاقة صافي خسائر بقيمة 21.68 مليار دولار في عام 2020، مقابل أرباح بقيمة 15.84 مليار دولار، في عام 2019.

وأكدت الشركة أنها قد تحتاج لاتخاذ تدابير لخفض الإنتاج، في ظل استمرار حالة عدم اليقين في التأثير بشكل سلبي في الطلب على منتجات النفط والغاز.

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى